للتسجيل اضغط هـنـا

 

 

.:: الوصول السريع لأقسام الموقع ::.
الرئيسية نقاشات موسوعة المرأه القصص والروايات مركز التحميل
معرض الصور الرياضة مكتبة البرامج التوبيكات الجوال
الألعاب الإلكترونية إسلامي سر سعادتي

العاب الفلاش 

رحلة وترحال المسجد النبوي الشريف

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
السومة يتصدر تشكيل آخر جولات دوري المحترفين
بقلم : سعودعبدالغني
قريبا قريبا
تابعونا عبر تويتر

 
العودة   منتديات أحباب طيبة > الأقسام العامة Public Forums > الموسوعة الإسلامية Islamic > الإعجاز العلمي
التعليمات قائمة الأعضاء التقويم مواضيع لا ردود لها اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-27-2011, 11:24 PM   رقم المشاركة : 1
سعودعبدالغني
مؤسس ومدير عام المنتدى
 
الصورة الرمزية سعودعبدالغني









معلومات إضافية
  النقاط : 83
  المستوى : سعودعبدالغني تم تعطيل التقييم
  الجنس :
  عدد الزيارات : 33106127
  الحالة : سعودعبدالغني غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

هذا المُنتدى للجَمِيع فشرفونا بتواجدكم


 

افتراضي الإعجاز العلمي لغة الدعوة في عصر العلم Scientific miracle of the language of the call


الإعجاز العلمي لغة الدعوة في عصر العلم
تستضيف "الإعجاز العلمي" في هذا اللقاء علماً من أعلام قضية الإعجاز ورائداً من روادها، أفنى عمره وهو يحاضر هنا ويشارك هناك مستعيناً بمكانته العالمية المرموقة بين علماء عصره المتخصصين، وموظفاً هذه المكانة في خدمة دين الله من خلال التجانس بين العلم والإيمان والذي تجسده شخصيته في واقع العلماء، ومن خلال استخدام علمه التخصصي الدقيق واطلاعه الواسع على المصادر الشرعية في الإشارة والتنبيه إلى ما في كتاب الله وسنة رسوله المصطفى صلى الله عليه وسلم من حقائق علمية ثابتة لم تكن معروفة في زمن الوحي والرسالة، تطلبت معرفتها جهود أجيال من العقول البشرية المتميزة، ليدلل بذلك على صدق هذين المصدرين وصدق الرسول الأعظم صلوات الله وسلامه عليه في رسالته وتبليغه عن الله.. فإلى الحوار.
ـ كيف ومتى بدأت علاقتكم بالإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة؟

بدأت علاقتي بقضية الإعجاز العلمي في القرآن والسنة منذ أوائل الخمسينات من القرن الماضي، ففي سنة 1951 م التحقت بالدراسة في كلية العلوم ـ جامعة القاهرة ـ وكان بها رجل من رجال الدعوة الإسلامية وواحد من المجاهدين في سبيل إعلاء كلمة الله في الأرض وهو أستاذي في علوم الأرض الأستاذ الدكتور إبراهيم عبد القادر محمد فرج (بارك الله في عمره وجزاه خير الجزاء) فقد كان من رجال الجامعة القلائل الذين يحملون هم الدعوة الإسلامية وكان يرى في الإشارت الكونية المنبثة في كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم منطقا متلائماً مع طبيعة تلك الكلية التي يدرس فيها، ومع سمات العصر الذي نعيشه (عصر الطفرة العلمية الهائلة)، خاصة وأن الكلية في ذلك الزمن كانت تزخر بالتيارات اليسارية المشككة. وانطلاقا من غيرته الإسلامية حرص أستاذنا على الاستشهاد بآيات من القران الكريم والأحاديث النبوية في كل محاضراته وفي ثنايا كتبه ومذكراته مما آثار إعجاب المخلصين.

وكان لأستاذنا الفاضل الدكتور إبراهيم فرج دائرة من المهتمين بقضية الإعجاز العلمي في القران والسنة يلتقي بهم بطريقة دورية منتظمة لتدريس تلك القضية والعمل على خدمتها ونشرها بين الناس وكان من بين هؤلاء الأستاذ الجامعي في مختلف التخصصات العلمية والفقهيه الشرعية، والمتضلع في علوم القرآن واللغة العربية وغير هؤلاء من أصحاب المهن المختلفة من أهل الدعوة الإسلامية المباركة، وكان على رأس هؤلاء الأستاذ الدكتور محمد محمود إبراهيم (يرحمه الله) الذي كان رئيسا لقسم هندسة التعدين والبترول بجامعة القاهرة، والأستاذ الدكتور محمد أحمد سليمان (يرحمه الله) الذي كان أستاذ الطب الشرعي بنفس الجامعة، والأستاذ الدكتور محمد أحمد الغمراوي (يرحمه الله) الذي كان أستاذاً بكلية الصيدلة بجامعة الملك سعود بالرياض، وغيرهم كثير ممن شرفنا بمعرفتهم وتتلمذنا على أيديهم في هذا المجال العظيم الذي ترك كل منهم فيه من البصمات ما لا يمكن أن ينسى أو أن يتجاهل.

وقد أكرمني الله تعالى بالعمل لدى جامعة الملك سعود بالرياض منذ أول إنشائها سنة (1378 هـ 1958م) وحتى سنة (1381 هـ 1961م) ثم في الفترة من عام (1384هـ 1964م) وحتى سنة (1387هـ 1967م) حيث وجد عدد من كبار الأستاذة المهتمين بتلك القضية وعلى رأسهم الدكتور إبراهيم فرج، والأستاذ الدكتور محمد أحمد الغمراوي، والأستاذ الدكتور محمد رشاد الطوبي، والاستاذ الدكتور مجدي الشوا، والأستاذ الكبير مصطفى السقا، والأستاذ الدكتور أحمد محمد مجاهد، وفضيلة الداعية الكبير الشيخ عبد المعز عبد الستار.

إضافة إلى ذلك فإنني استفدت من قراءاتي للعديد من الكتاب الذين اهتموا بقضية الإعجاز العلمي في القرآن والسنة وفي مقدمتهم فضيلة الدكتور طنطاوي جوهري، والأستاذ عبد الرزاق نوفل، الأستاذ الدكتور محمد جمال الدين الفندي، والأستاذ حنفي أحمد، والأستاذ نديم الجسر، والأستاذ عبد الكريم الخطيب، والأستاذ الدكتور أحمد زكي، والأستاذ عفيف عبد الفتاح طبارة، والأستاذ الدكتور عبد المحسن صالح (يرحمهم الله أجمعين).
وفي أواخر الستينات كنت أعمل أستاذاً لعلم الأرض في جامعة الكويت حين جاءتني صفحات عن التوحيد تستشهد ببعض القضايا العلمية، قدمها إلي لمراجعتها الأخ الفاضل المستشار عبد الله العقيل، وعلمت أن كاتبها الذي لم أكن أعرفه ذلك الوقت هو الشيخ عبد المجيد الزنداني، فقمت بمراجعة ذلك المتن ورددته إلى الأخ الكريم الشيخ عبد الله العقيل ونسيت أمرها بالكامل، حتى شاء الله تعالى أن أعمل أستاذ العلوم الأرضية بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن بالظهران في الفترة من (1398هـ 1978م) وحتى (1417هـ 1996م) حيث طلب مني إلقاء عدد من المحاضرات العامة والخاصة في موضوعات عدة كان في مقدمتها موضوع الإعجاز العلمي في القرآن والسنة بجامعة الملك عبد العزيز بجد ة حيث التقيت بفضيلة الشيخ عبد المجيد الزنداني، وتعارفنا على قضية الإعجاز العلمي في القرآن والسنة النبوية المطهرة. وشاء الله تعالى أن ينتقل الدكتور نصيف أمينا عاما لرابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة وتنتقل معه فكرة إنشاء هيئة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة كفرع من المجلس الأعلى العالمي للمساجد بتلك الرابطة، وبدأت الهيئة في تبني تلك القضية التي لقيت دعما كبيرا على المستويين الرسمي والشعبي مما مكنها من عقد عدد من المؤتمرات الدولية والمحلية، ومن إصدار قرابة العشرين نشرة وكتيباً وكتاباً ومن إصدار مجلتها "الإعجاز العلمي".

ـ هل لكم ان تعرفوا قراء "الإعجاز العلمي" بأهم الهيئات التي خدمت قضية الإعجاز على مستوى العالم؟
بالإضافة إلى الأسماء السابقة هناك:
ا ـ هيئة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة برابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة بمؤسسيها وهيئتها الاستشارية والعاملين فيها والمشاركين في مؤتمراتها.
ب ـ المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بمصر وأعضاؤه الكرام الذين أسهموا في إخراج »المنتخب في تفسير القرآن الكريم«، ويجتهدون اليوم في إخراج كل من الوسيط والمفصل في تفسير القرآن وهي من أهم التفاسير التي عالجت الآيات الكونية في كتاب الله بمنهجية علمية صحيحة.
ج ـ اللجنة المصرية للإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة وأعضاؤها الكرام وفي مقدمتهم الأستاذ الدكتور منصور حسب النبي (رحمه الله)، والأستاذ الدكتور أحمد شوقي إبراهيم، والأستاذ الدكتور كارم غنيم، واللواء المهندس أحمد عبدالوهاب، والأستاذ الدكتور أحمد حشاد،والأستاذ الدكتور ممدوح عبدالغفور والأستاذ الدكتور على مرسي وغيرهم.
د ـ أعداد من الأفراد الذين ينطلقون بجهود ذاتية ومنهم الأستاذ الدكتور عبد العليم عبد الرحمن خضر، الأستاذ الدكتور سالم نجم، الأستاذ الدكتور احمد القاضي، الأستاذ الدكتور عبد الهادي حلمي محمد، الدكتور أبو الوفا عبد الآخر وغيرهم كثير
هـ ـ المنظمة الإسلامية للعلوم الطبية بالكويت وأمينها العام والأمين المساعد وكافة الأعضاء الكرام.
و ـ الأكاديمية الإسلامية للعلوم (ومقرها عمان ـ الأردن) وعدد من الزملاء العاملين بها.
ز ـ اللجنة البنجلاديشية للإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة بجامعة شيتا جونج.
ح ـ مركز بحوث للإعجاز العلمي في القرآن والسنة ببنغلاديش، وهو مركز حديث وله مجلس استشاري وآخر تنفيذي وتضم نخبة من العلماء والدعاة.

ـ ماهو تعريف الإعجاز العلمي؟ وماالفرق بينه وبين التفسير العلمي؟ ومن أول من تحدث في موضوع الإعجاز من السلف؟
يقصد بالتفسير العلمي للقرآن الكريم توظيف كل المعارف المتاحة للإنسان في كل عصر من العصور، وفي مختلف مجالات الدراسات العلمية ـ البحثية منها والتطبيقية ـ في حسن فهم دلالات الآية القرآنية وذلك لأن الآيات القرآنية في كتاب الله ترد كلها في صياغة ضمنية لطيفة يظهر منها أهل كل عصر معنى معينا على ضوء المعارف المتاحة لهم وتظل هذه المعاني المتتالية للآية الواحدة تتسع باتساع دائرة المعرفة الإنسانية في تكامل لا يعرف التضاد وذلك تحقيقا لوصف المصطفى صلى الله عليه وسلم لكتاب الله بأنه (لا يخلق على كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه..).

ولما كان التفسير جهدا بشريا لحسن فهم دلالة الآية القرآنية إن أصاب فيه المفسر فله أجران وإن أخطأ فله أجر واحد جاز للمفسر استخدام كل الوسائل المتاحة له سواء كانت حقائق علمية أو فروضاً أو نظريات مادام الإخلاص والتجرد وصدق النية قد توفر ومادام أنه قد استعان بالأدوات اللازمة للتعرض لتفسير كلام الله بعد إلمام باللغة العربية ومفرداتها وقواعدها وأساليب التعبير فيها وبكل من أسباب النزول والناسخ والمنسوخ والمأثور وجهود السابقين في ذلك المجال
أما الإعجاز العلمي للقران والسنة فهو موقف تحد نثبت فيه للناس كافة ـ مسلمين وغير مسلمين ـ أن هذا الكتاب الذي أنزل قبل أكثر من ألف وأربعمائة سنة على نبي أمي في أمة كانت غالبيتها الساحقة من الأميين يحوي من حقائق هذا الكون ما لم يستطع الإنسان أن يصل إلى شيء من إدراكه إلا منذ عشرات قليلة من السنين وبعد مجاهدة استغرقت جهود أعداد كبيرة من العلماء في فترات زمنية طويلة. وهذا الموقف المتحدي لا يجوز أن يوظف فيه إلا الحقائق العلمية القاطعة التي حسمها العلم ولم تعد مجالا للخلاف لأنه إذا وظفت فيه الفروض والنظريات وهي عرضة للتغير والتبديل انهارت القضية وبطل التحدي بل انقلب على صاحبه وعلى القضية التي استخدمه من أجل الانتصار لها. ومن هنا يتضح لنا الفارق الكبير بين قضية التفسير العلمي وقضية الإعجاز العلمي. وكل من القضيتين مهم في مجال الدعوة إلى الله في زمن العلم الذي نعيشه وذلك لأن كثيراً من آي القرآن الكريم ومن أقوال سيد المرسلين ـ صلى الله عليه وسلم ـ المتعلقة بالكون ومكوناته لم يكن من الممكن إدراكها في أبعادها الحقيقية في زمن تنزيل القرآن وانما تتضح دلالاتها للناس في مستقبل من الزمان يلي زمن تنزيل الوحي تصديقاً لقول الحق: }سنــُرِيهِمْ ءَايَاتِنَا فِى الآفَاقِ وَفِى أنفُسِهِمْ حَتــَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنـَّهُ الْحَقُّ{ وقوله تعالى: }وَلَتَعْلَمُنَّ نَبَأَهُ بَعْدَ حِينٍ{ وقوله تعالى: }لِكُلِّ نَبَإٍ مُّسْتَقَرٌّ وَسَوْفَ تَعْلَمُونَ{ وهذه الرؤى المستقبلية للآيات الكونية في كتاب الله مرتبطة بالطبيعة التراكمية للمعرفة الإنسانية بالكون ومكوناته ولذلك فإن تلك الآيات الكونية ترد في كتاب الله بصياغة معجزة يفهم منها أهل كل عصر دلالاتها وتظل هذه الدلالات تتسع باتساع دائرة المعرفة الإنسانية في تكامل لا يعرف التضاد وإلى نهاية لا يعلمها إلا الله.
أما الآيات المرتبطة بتبليغ الدين بركائزه الأساسية كالعقيدة والعبادات والأخلاق والمعاملات فقد جاءت بصياغة واضحة محكمة قطعية الدلالة يفهم منها أهل كل عصر نفس المعنى مهما تباينت مستوياتهم الثقافية والعلمية.

هذا بالنسبة للفرق بين التفسير العلمي والإعجاز العلمي للقران والسنة أما بالنسبة لأول من تحدث عن قضية الإعجاز العلمي في كتاب الله فيبدو ـ والله اعلم ـ انه الرازي الذي أشار إلى شيء من ذلك في تفسيره الكبير المعروف باسم »مفاتيح الغيب« وربما قد سبقه في ذلك نفر من المفسرين ولكن لم يدون شيء عن جهودهم في هذا المضمار.

ذكرتم أن الحديث في أمر الإعجاز أمر دقيق ولا يحسن أن يخوض فيه كل أحد ولا أن يوظف فيه كل ماينسب إلى »العلم«، فهل لديكم ضوابط محددة ودقيقة يجب التزامها عند التطرق لقضية الإعجاز العلمي؟
نعم هناك ضوابط للتعامل مع الإعجاز العلمي ويمكن إجمالها في النقاط الأساسية التالية:
أ ـ عدم توظيف سوى الحقائق العلمية الثابتة التي حسمها العلم وأصبحت من الأمور القطعية المسلمة التي لا رجعة فيها وذلك في الاستدلال على سبق القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة في الإشارة إلى تلك الحقيقة الكونية.
ب ـ عدم التكلف وعدم ليِّ أعناق الآيات للتوافق مع الحقيقة العلمية لأن القرآن الكريم أعز علينا من ذلك وأصدق.
ج ـ ضرورة الإلمام باللغة العربية ودلالة مفرداتها وقواعدها وأساليب التعبير فيها وكذلك بأسباب النزول والناسخ والمنسوخ وبالمأثور من تفسير الرسول صلى الله عليه وسلم وبجهود الصحابة والتابعين وكبار المفسرين في كل آية يتعرض لها الدارس لإثبات جانب من جوانب الإعجاز العلمي فيها أو لإثبات ذلك في حديث صحيح من أحاديث الرسول.
د ـ الإلمام بآخر ما توصل إليه العلم في الحقل الذي تتعرض له الآية الكريمة أو الحديث النبوي الشريف الصحيح.
هـ ـ احترام التخصص العلمي حتى لا يخوض في هذه القضية التخصصية كل خائض ولا يخوض متخصص في فرع من فروع العلم لإثبات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة في كافة التخصصات الخارجة عن مجاله فقد انتهى زمن العلماء الموسوعيين وأصبح مستحيلا على فرد واحد أن يخوض في قضية الإعجاز من علم الأجنة إلى علوم الفلك.
و ـ التأكد من صحة الحديث النبوي الشريف ودرجة ذلك قبل التعرض لإثبات جوانب الإعجاز العلمي فيه.

مارأيكم في من يقول إن الحديث في أمور الإعجاز يقلل من هيبة وعظمة كتاب الله وسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم، ويجعلهما عرضة لما يستجد من علوم كونية فيتغير فهمهما بتغير هذه الأخيرة؟
إن الادعاء بأن الحديث في موضوع الإعجاز العلمي في القرآن والسنة يقلل من هيبة هذين المصدرين الرئيسيين للتشريع الإسلامي ويربطهما بما يستجد من علوم كونية ادعاء مرفوض تماماً لأن دلالة الإعجاز العلمي تتعامل مع الآيات الكونية في كتاب الله ومع أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم المتعلقة بالكون والطاقة والظواهر المصاحبة لها وهذه القضايا تتبع فهم الإنسان من عصر إلى عصر ولا يجوز أن ننعزل بكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم عن معارف العصر الثابتة والنافعة والمفيدة، وهناك من الإشارات الكونية في كتاب الله وفي سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ما لا نستطيع فهمه إلا في ضوء عدد من الحقائق العلمية الحديثة، والقرآن الكريم يؤكد على هذه الرؤى المستقبلية لتلك الآيات الكونية في كتاب الله كما سبق وأن أسلفنا، وقد يرى القادمون بعدنا في تلك الآيات الكونية ما لم ندركه نحن بعد حتى يظل القرآن الكريم والسنة المطهرة مهيمنا على المعرفة الإنسانية.

شاركتم في عدد من المؤتمرات العالمية التي عقدت في موضوع الإعجاز وحاضرتم عن هذه القضية في العديد من الدول، فهل لكم أن تحدثونا عن تجربتكم في هذا المجال وعن انطباعات الحضور والمشاركين ومدى تجاوبهم مع هذه القضية.
حضرت عددا من المؤتمرات العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة منها مؤتمرات إسلام آباد وموسكو وباندونج، هذا بالإضافة إلى العديد من المؤتمرات والندوات المحلية واللقاءات التلفازية والإذاعية وكان صدى ذلك إيجابيا عند كافة الحضور أو المشاهدين والمستمعين مسلمين وغير مسلمين مما يشير إلى أهمية هذا المنهج في الدعوة إلى الله في زمن العلم الذي نعيشه وأخيراً كان لي لقاء على شبكة المعلومات العالمية (الإنترنت) أجبت فيه على تساؤلات وردت من جميع أرجاء الأرض. كما حاضرت في موضوع الإعجاز العلمي للقران والسنة في العديد من الدول الإسلامية وغير الإسلامية منها مصر، المملكة العربية السعودية، الأردن، البحرين، الإمارات، قطر، الكويت، السودان، ماليزيا، إندونيسيا، تركيا، إيران، ومن الدول غير الإسلامية استراليا، بريطانيا وايرلندا، ألمانيا، هولندا، سويسرا، إيطاليا، كما استضافتني أعداد من المحطات الإذاعية والتلفزيونية المحلية والفضائية منها قناة الجزيرة، القناة الثقافية المصرية، القناة الأولى والقناة الثانية وقناة التنوير من التلفزيون المصري، وقناة أبي ظبي الفضائية وغيرها، وكان أثر ذلك عند الناس مما يفوق الوصف.

ـ نظرتك و آمالك فيما يخص مستقبل الإعجاز العلمي؟
آمل أن تتمكن هيئة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة برابطة العالم الإسلامي من تشكيل لجان فرعية لها في كافة عواصم الدول الإسلامية وفي بعض عواصم الدول الغربية وذلك لتفعيل قضية الإعجاز العلمي على مستوى العالم والاستفادة من الطاقة البشرية المتوفرة في تلك البلاد وهي كثيرة وقادرة على العطاء في هذا المجال كل في حقل تخصصه. كما آمل أن تستمر الهيئة في عقد مؤتمراتها الدولية وندواتها المحلية بطريقة منتظمة ودورية في كافة عواصم الدول الإسلامية وبعض العواصم الأخرى من أجل التعريف بتلك القضية وإبراز معطياتها في زمن فتن فيه الناس بالعلوم الكونية فتنة كبير ة. وآمل أن تكون هذه الندوات في قاعات احتفالات كبرى في الغرب مثل قاعة (البرت الملكية) في قلب لندن. كما أتمنى أن تحول الهيئة تلك القضايا التي تمت دراستها إلى عدد من الأفلام الوثائقية المزودة بكافة الإحصاءات والتواريخ والأرقام والوسائل التوضيحية وطرح هذه الأفلام باللغة العربية وغيرها من لغات العالم الإسلامي وبعدد من اللغات الأجنبية والعمل على توزيع تلك الأفلام الوثائقية وتسويقها على القنوات الفضائية في زمن تسارعت فيه وسائل الإعلام وتركت بصمات على عقول البشر، وأخيراً آمل أن يكون للهيئة أكثر من موقع على الشبكة العالمية (إنترنت) باللغتين العربية والإنجليزية وغيرهما.

ـ يقال إن مواضيع الإعجاز محدودة، وإن ما يثار عن الإعجاز هو تكرار لمواضيع قديمة؟
إن ما يثار حول محدودية موضوع الإعجاز العلمي في القرآن والسنة يتنافى مع وصف المصطفى صلى الله عليه وسلم لهذا الكتاب بأنه (لا تنتهي عجائبه ولا يخلق على كثرة الرد) ويتنافى مع حقيقة أن الآيات الكونية في كتاب الله تتعدى ألف آية صريحة بالإضافة إلى الآيات العديدة التي تقترب دلالاتها من الصراحة، ومع تسليمنا أن هذه الآيات التي تتحدث عن الكون ومكوناته وظواهره وحركاته لم تأت للإنسان من قبيل الإخبار العلمي المباشر لأن ذلك كله متروك لاجتهاد الإنسان على مر العصور، ومع التسليم أنها جاءت كلها في مقام الاستدلال على قدرة الخالق العظيم في إبداعه لخلقه، وإتقانه لصنعته، وضبطه لكل أمر من أمور هذا الخلق وأن هذه الآيات الكونية هي مجرد نماذج للاستدلال على تلك القضايا ولا يمكن الادعاء بأنها تغطي كافة المعارف المكتسبة في مجال دراسات الكون ومكوناته، أقول بالرغم من تسليمنا بذلك كله إلا أن دراسة هذه الآيات على الرغم من محدودية أعدادها لم تستكمل فيما يخص وجه إعجازها العلمي ـ إلا في القليل النادر. كما إن هذا القليل الذي تمت دراسته لا يمكن اعتباره كاملاً ونهائياً لأن الدلالة العلمية لتلك الآيات الكونية تظل تتسع باستمرار لتبقى مهيمنة على المعرفة الإنسانية وسابقة لها في كل المجالات التي أشارت إليها فكلما اكتشف الإنسان حقيقة كونية تتعلق بتلك الآيات وجد في دلالة آياتها ما يحتوي على تلك الحقيقة وهذا من أبلغ جوانب الإعجاز العلمي في القرآن والسنة.
ـ ما هي أهم الكتب عن الإعجاز بالعربية والإنـجليزية؟
الكتب التي تعاملت مع قضية الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة باللغات العربية والأجنبية كثيرة وهي أكثر من أن تحصى في حوار كهذا ويمكن إعداد قائمة بها لتنشر في عدد قادم من أعداد مجلة الإعجاز العلمي حتى تكون عونا للباحثين في تلك القضية وبمكتبتي الخاصة عشرات من تلك الكتب باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية على تباين كبير في محتوياتها ومستوى أدائها.

ـ ما هو موقف الإعلام الإسلامي من الإعجاز العلمي؟
الإعلام الإسلامي لم يقم بدوره بعد في خدمة قضية الإعجاز العلمي في القرآن والسنة ونرجو أن يتنبه المسؤولون فيه إلى أهمية تلك القضية التي تدعو إلى الإسلام في منطق سوي لا يثير حساسية الآخرين ولا يجرح مشاعرهم.
ـ هل سبق وأن ناقشتم مواضيع في الإعجاز العلمي مع المختصين من غير المسلمين، وما هي ردود الفعل؟
سبق لي مناقشات عديدة مع نفر من كبار المتخصصين في مجال علوم الأرض والفضاء وكان من نتائج تلك المناقشات حرص هؤلاء العلماء على الاطلاع المتبصر بحقائق تلك الإرشادات العلمية في كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم وهو ما نطلبه ونتمناه لأن في مجرد ذلك الاطلاع على كتاب الله وعلى بعض أقوال رسوله الكريم ما يكفي لإقناع كل عاقل محايد لقبول الإسلام دينا أو على الأقل الاعتراف بصدق هذا الدين لأن الهداية نعمة من الله تعالى يمن بها على من يشاء من عباده وليس علينا إلا البلاغ وفي هذا المجال أود أن أؤكد على ما تسجله وكالات الاستخبارات والمعلومات الدولية من أن الإسلام هو أكثر الأديان انتشاراً في عالم اليوم فالمستقبل للإسلام وسوف ينصر الله هذا الدين بنا أو بغيرنا وصدق الله العظيم إذ يقول: }وإِن تَتَوَلـَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لا يَكُونُوآ أَمْثَالَكُمْ{، ونرجو ألا نحرم من شرف التبليغ عن الله وعن رسوله وهو شرف لا يدانيه شرف.

المصدر ..

موقع الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة








 
من مواضيعي في المنتدى

0 صورة نادرة للملك سعود تجمعه بعمه الأمير أحمد بن عبد الرحمن رحمهما الله
0 المملكة تعود مجددًا إلى سوق السندات التقليدية
0 الصالح رئيساً لأولمبياد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
0 إنذار منشأتين لعدم وجود عقود عمل بالعلا
0 مياه المدينة تكرم العنيني
0 وظائف شاغرة للرجال والنساء بديوان المظالم
0 70 % حد أقصى للتمويل من قيمة المسكن في التنفيذية
0 السعودية للكهرباء تعلن عن توفر وظائف بالرياض والجوف وحائل
0 الهلال يجري مرانه الرئيس للقاء الأهلي
0 إضافة إلى منحهن درجات إضافية دراسة ضم خدمات معلمات 105 للتقاعد
0 الاعلانات اليومية لوظائف القطاع الخاص اليوم الآربعاء
0 شاحنة يقودها معتل تثير الذعر في شوارع المدينة المنورة
0 تقرير أمريكي المبادرة الحكيمة تكشف نوايا إيران تجاه شيعة المملكة وبشار
0 المعارضة اليمنية تلتقي سفراء التعاون وتناقش معهم المبادرة الخليجية
0 الكاتبية بطلا لبطولة اليوم الوطني بالمدينة المنورة
0 جامعة طيبة تبدأ التحقيق مع رئيس قسم بعد شكوى طالبات

  رد مع اقتباس
قديم 12-28-2011, 03:09 PM   رقم المشاركة : 2
أبو فيصل

][ إدارة الموقع ][

 
الصورة الرمزية أبو فيصل








معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى : أبو فيصل is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 411800
  الحالة : أبو فيصل غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 

شكرا لكم لقبولي بينكم


 

افتراضي رد: الإعجاز العلمي لغة الدعوة في عصر العلم


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الاستاذ سعود عبدالغني

يعطيكم العافية

وشكراً لكم






 
من مواضيعي في المنتدى

0 أي من هذه تريد Any of these you want to
0 عشر نجمات تضيئ بها حياتك
0 معلومات ما عمرك ركزت فيها What information age in which focused
0 أفضل الأعمال في أيام عشر ذي الحجة
0 رد: مشاركة مكررة !
0 رد: جبل في العلا يحاكي الفيل شكلا ويحلق في أفق الجمال
0 رد: رفع
0 وقفة مع الصديق الحقيقي
0 مكررر
0 الرجال أجمل من النساء
0 مكررر
0 مشاركة مكررة
0 هل من ترحيب
0 كيف هانت على بعض الرجال نسائهم How to Hunt some of the men of their women
0 رد: وظائف شاغرة على برامج التشغيل الذاتي بمستشفيات مكة والمدينة والقريات وبيشة
0 متى تكون إنسان رائع

  رد مع اقتباس
قديم 12-28-2011, 05:40 PM   رقم المشاركة : 3
سعودعبدالغني
مؤسس ومدير عام المنتدى
 
الصورة الرمزية سعودعبدالغني









معلومات إضافية
  النقاط : 83
  المستوى : سعودعبدالغني تم تعطيل التقييم
  الجنس :
  عدد الزيارات : 33106127
  الحالة : سعودعبدالغني غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

هذا المُنتدى للجَمِيع فشرفونا بتواجدكم


 

افتراضي رد: الإعجاز العلمي لغة الدعوة في عصر العلم


أبو فيصل

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

شرفني مروركم وأسعدتني ردودكم على موضوعي

.. تقبل خالص إحترامي وتقديري.

Scientific Miracles in the language of the call Age of Science
Hosts "scientific miracles" in this meeting note of the flags of the issue of miracles and a pioneer of pioneers, dedicated his a lecture here and share there using its own global status prestigious among the scholars of his time specialists, and staff this position in the service of the religion of God through the synergy between science and faith, embodied in his character in the the reality of the scholars, and through the use of his knowledge Specialist flour and brief him wide on the sources of legitimacy in the signal and alert to what the Book of Allah and the Sunnah of His Messenger, Prophet peace be upon him from the scientific facts established were not known at the time of revelation and the message, the required knowledge of the efforts of generations of human brains unique, to demonstrate that these two sources of the sincerity and the sincerity of the prayers of the Great Prophet of Allah and peace be upon him and in his letter of notification from God .. Along the dialogue.
How and when did you start your relationship with the scientific miracle in the Holy Quran and Sunnah?

Began my relationship with the issue of the scientific miracles in the Quran and the Sunnah since the early fifties of the last century, in the year 1951, I joined the study in the Faculty of Science, Cairo University and was the man of the men of the Islamic Call and one of the Mujahideen in order to uphold the word of God on earth is my teacher in Earth Sciences Professor Dr. Ibrahim Abdul Qader Mohammed Faraj (God bless the old and the Parts of the best of rewards), it was men of the University of the few who have are the Islamic call and he believed in Alahart cosmic popup in the Book of Allah and the Sunnah of His Prophet peace be upon him logic tailored to the nature of the college where he taught where, and with the times in which we live (the boom era of tremendous scientific), a private college and at that time was full of left-wing currents skeptical. On the basis of Islamic zeal our teacher was keen to cite verses from the Koran and the Hadith of the Prophet in all his lectures and in the folds of his books and memoirs which the effects of sincere admiration.

It was to our teacher, Mr. Ibrahim Al-Faraj, a circle of those interested in the issue of the scientific miracles in the Koran and the Sunnah meet them in a journal regularly to teach that case and work to serve and disseminate among the people and was one of those university professor in the various scientific disciplines and theological legitimacy, Almtdila Science in the Koran and the Arabic language and those of the owners of the professions of the people of the Islamic call blessed, and he was the head of these Prof. Dr. Mohamed Mahmoud Ibrahim (God bless his soul) who was the head of the Department of Mining Engineering and Petroleum, Cairo University, and Prof. Dr. Mohammed Ahmed Suleiman (God bless his soul) who was a professor of forensic medicine in the same university, and Prof. Dr. Mohamed Ahmed Ghamrawi (God bless his soul) who was Professor at the College of Pharmacy, King Saud University in Riyadh, and many others who have honored us with their knowledge and Ttelmzna on their hands in this area great all of them who left the fingerprint of what can not forget or ignore.

Have honored me with God to work at the University of King Saud University in Riyadh since the first establishment year (1378 e 1958) and a year (1381 e 1961) and then in the period of the year (1384 e 1964) and a year (1387 e 1967) where he found a number of senior professor interested in that issue , led by Dr. Ibrahim Farag, Dr. Mohammed Ahmed Ghamrawi, and Prof. Dr. Mohamed Rashad Beatitudes, and Prof. Dr. Magdi al-Shawa, and Professor Mustapha great Sakka, and Prof. Dr. Ahmad Mohamed Mujahid, and the virtue of the great preacher, Sheikh Abdul Sattar goats.

In addition, I benefited from my reading of many authors who were interested in the issue of the scientific miracles in the Quran and the Sunnah, led by His Eminence Dr. Tantawi is essential and Mr. Abdul Razzaq Nawfal, Prof. Dr. Muhammad Jamal al-Din Alffendi, Mr. Hanafi Ahmad, Professor Nadim bridge, and Mr. Abdul Karim Al-Khatib, and Prof. Dr. Ahmed Zaki, and Mr. Afif Tabbara Abdel-Fattah, and Professor Dr. Abdul Mohsen Saleh (God have mercy on them all).
In the late sixties I was working as a professor of earth science at the University of Kuwait when I got pages about unification cites some scientific issues, submitted to for review Brother Mr. Chancellor Abdullah Aqeel, and I learned that the author, which I did not know that time is Sheikh Abdul Majid al-Zindani, so I did review the Metn The argument raised by the brother Sheikh Abdullah Al-Aqeel, and forgot her completely, even God Almighty to do science professor at the ground at King Fahd University of Petroleum and Minerals, Dhahran in the period from (1398 e 1978) and even (1417, 1996), where the asked me to take a number of public lectures and special topics several were in the forefront of theme scientific miracles in the Quran and Sunnah at King Abdul Aziz hard e, where I met the virtue of Sheikh Abdul Majid al-Zindani, and introduced ourselves to the issue of the scientific miracles in the Quran and the Sunnah. And, God willing to move Dr. Nassif, Secretary General of the Muslim World League in Makkah and move with him the idea of ​​establishing the scientific miracles in the Quran and the Sunnah as a branch of the Supreme Council of the World mosques that the Association, and the Authority started to embrace the issue that received considerable support on the official and popular levels, which enabled it to A number of international and local conferences, and issued nearly twenty Bulletin and a booklet and a book version of its magazine and "miracles."

Did you know that the readers of "scientific miracles" the most important bodies that served the cause of miracles in the world?
In addition to the previous names there:
Of the scientific miracles in the Quran and Sunnah Muslim World League in Makkah Bmasseha and its advisory body and its staff and participants in the conferences.
By the Supreme Council for Islamic Affairs in Egypt and the honorable members who have contributed in the output of »team in the interpretation of the Koran«, and strive each day in the output of the mediator and the detailed interpretation of the Koran in one of the most important interpretations that have dealt with cosmic verses in the Book of Allah sound scientific methodology.
C the Egyptian Committee for the scientific miracles in the Holy Quran and the Sunnah and its members honored, led by Prof. Dr. Mansour according to the Prophet (may Allah have mercy on him), and Prof. Dr. Ahmed Shawki Ibrahim, and Prof. Dr. Karem Ghoneim, and Major General Ahmed Abdel Wahab, and Prof. Dr. Ahmed Hashad, and Prof. Dr. Mamdouh Abdul Ghafoor, Prof. Dr. Ali Mursi and others.
D the number of individuals who self-jumping efforts, including Professor Dr. Abdul Alim Abdul Rahman Khadr, Dr. Salem star, Prof. Dr. Ahmed Judge, Prof. Abdul Hadi Mohammed Helmi, Dr Abu al-Wafa Abdel other and many others
E Islamic Organization for Medical Sciences in Kuwait and its Secretary-General and the Assistant Secretary and all members of valued customers.
And the Islamic Academy of Sciences (based in Amman, Jordan) and a number of fellow employees.
G Committee Bangladeshi scientific miracles in the Holy Quran and the Sunnah at the University of Chita Jong.
H Research Center for the scientific miracles in the Quran and Sunnah in Bangladesh, a modern center has an advisory board and other executive and includes a selection of scholars and preachers.

What is the definition of the scientific miracles? And Maalvriq between him and the scientific explanation? It is the first to speak on the subject of miracles of the predecessor?
Intended interpretation of the scientific Holy Quran employ all the knowledge available to man in every age of the ages, and in the various fields of scientific studies research and applied in the proper understanding of implications of the Qur'anic verse, because the Quranic verses in the Book of God are all in the formulation implied a nice show of which the people of every age the meaning of a certain in the light of knowledge available to them and remain meanings successive verse one can accommodate the widening circle of human knowledge in the integration does not know the contrast and the investigation to describe the Prophet peace be upon him the book of God that he (does not create a large number of response does not expire wonders ..).

Since the interpretation of effort a human for the proper understanding the significance of the Quranic verse that struck the interpreter will have two rewards but missed the reward of one, may the interpreter to use all means available to him, whether scientific facts or Fraudha or theories as long as the sincerity and impartiality and sincerity may provide and as long as it has used the tools of exposure to interpret the word of God after the knowledge of the Arabic language and its vocabulary, rules and methods of expression and all of the reasons down and Duplicator and abrogated the dictum and the efforts of the former in that area
The Scientific Miracles of the Koran and the Sunnah is the position of a challenge to prove it to all people, Muslims and non-Muslims that this book which was revealed by more than one thousand and four hundred years since the prophet my mother in the nation that was overwhelmingly illiterate contains facts of the universe was not the man to reach aware of something, but since a few tens of years and striving after it took the efforts of large numbers of scientists in long periods of time. This position challenger may not be employed in which only the scientific facts unequivocally settled by science is no longer room for disagreement, because if employed in which hypotheses and theories are subject to change and switch broke down the case and the hero of the challenge but turned against the owner and the issue that has used it to win it. It is clear to us here the big difference between the issue of scientific explanation and the issue of the scientific miracles. Each of the two cases is important in the field of the call to God in a time of science in which we live, because a lot of Aye Quran and sayings of the Messengers peace be upon him of the universe and its components could not have been aware of its dimensions in real time download the Koran, but clear implications for people in future decades following the time of download Revelation True to tell the truth:} We shall show them Eayatna the horizons and within themselves until it is clear to them that right {and says:}, to know the truth after a while {and says:} all the story stable and will know {and these visions of the future for signs of cosmic the book of God linked to nature cumulative human knowledge the universe and its components, therefore, those verses cosmic contained in the book of God formulated a miracle understood the people of every age meaning, and remain connotations accommodate the widening circle of human knowledge in the integration does not know the contrast and to the end that only God knows.
The verses related to the communication of basic Kalaqidh Barakaúzh religion and worship, morality and transactions came the formulation of clear and definitive significance court understood the people of every age have the same meaning no matter how varied cultural and scientific levels.

This is with regard to the difference between scientific explanation and the scientific miracles of the Koran and the Sunnah As for the the first to speak on the issue of the scientific miracles in the book of God appears and God knows that al-Razi, who pointed to something of that in the interpretation of the large, known as »Keys unseen« and may have preceded the turnoff of commentators, but not recorded anything for their efforts in this regard.

You mentioned that the discussion about the miracle is accurate and that improves the fighting in which every one that does not employ it to all Maeensp »science«, do you have a specific and precise controls that must be observed when dealing with the issue of the scientific miracles?
Yes, there are regulations to deal with the scientific miracles and can be summarized in the following key points:
A lack of hiring only the scientific facts established by resolution of science and become one of the things that are not deterministic Muslim irreversible and that inferred previously in the Holy Quran and the Sunnah to refer to the universal truth.
B lack of affectation and not to me the necks of the verses to agree with scientific truth because the Holy Quran best of it and we believe it.
A need for knowledge of the Arabic language and the significance of its vocabulary, rules and methods of expression which, as well as the reasons for get off the burner and copied and Mathur interpretation of the Prophet peace be upon him and the efforts of companions and followers and senior commentators in every verse exposed the student to demonstrate an aspect of the scientific miracles in or to prove it in an interview properly sayings of the Prophet.
D knowledge of the latest scientific achievements in the field that is under his verse or Hadith is correct.
His respect for scientific specialization so as not engaged in this case specialist every Khaúd is not running a specialist in the branch of science to prove the scientific miracles in the Quran and the Sunnah in all disciplines beyond the scope has ended time scientists Mosusaan became impossible for one individual to contest in the case of miracles of embryology to astronomy.
And ensure the authenticity of the Hadith and the degree of prior exposure to demonstrate aspects of the scientific miracles in it.

Maroakm in those who say that things in the modern miracle reduces the prestige and greatness of the book of Allah and the Sunnah of the Prophet peace be upon him, and make them susceptible to new science of global climate Vigar understanding of the latter?
The claim that the talk on the subject of the scientific miracles in the Quran and Sunnah reduces the prestige of the two main sources of Islamic legislation and linked by including emerging natural sciences claim is totally unacceptable because the sign of the scientific miracles dealing with verses of the cosmic in the book of God and with the hadeeth of the Messenger of Allah peace be upon him on the balcony and energy and phenomena associated with these issues, follow the man's understanding from age to age shall not Nnazl the Book of Allah and the Sunnah of His Prophet peace be upon him for the knowledge era of fixed and useful, useful, and there are signs of cosmic in the book of God and the Sunnah of His Messenger peace be upon him what we can not understand it but in light of a number of facts of modern scientific, and the Koran confirms this visions of the future of these verses cosmic in the book of God as already noted above, was seen coming after us in these verses cosmic unless we perceive we are after in order to keep the Holy Quran and the Sunnah that dominates the human knowledge.

You participated in a number of global conferences on the subject of miracles and Hadhartm on this issue in many countries, Could you brief us on your experience in this area and on the impressions of the audience and the participants and the extent of their response with this issue.
I attended a number of global conferences of scientific miracles in the Quran and the Sunnah of conferences, Islamabad, Moscow, Bandung, in addition to many conferences, seminars and local meetings, TV, radio and the echo that positive when all of the audience or viewers and listeners, Muslims and non-Muslims, which indicates the importance of this approach in the invitation to God in a time of science in which we live, and finally I had a meeting on the World Wide Web (Internet) answered the questions received from all corners of the earth. Also lectured on the subject of the scientific miracles of the Koran and the Sunnah in many Muslim countries and non-Islamic, including Egypt, Saudi Arabia, Jordan, Bahrain, UAE, Qatar, Kuwait, Sudan, Malaysia, Indonesia, Turkey, Iran, and non-Muslim countries Australia, Britain and Ireland , Germany, the Netherlands, Switzerland, Italy, as my host numbers of radio stations and local TV and satellite, including Al Jazeera, Channel Egyptian cultural, Channel One and Channel Two Channel and Enlightenment of the Egyptian television, channel Abu Dhabi TV, etc., and the effect that when the people, which exceeds the description .

Your outlook and your hopes for the future of the scientific miracles?
I hope that the scientific miracles in the Qur'an and Sunnah, Muslim World League to form sub-committees in all the capitals of the Islamic countries and in some capitals of Western countries in order to activate the issue of the scientific miracles in the world and take advantage of the manpower available in the country and they are many and able to give in this area in each field of specialization. I also hope to continue the contract in international conferences and seminars in a regular local and periodic in all the capitals of Islamic countries and some other capitals to publicize the issue and to highlight that its data in a time where people are fascinated with science by a considerable cosmic strife. I hope that these seminars in the halls of the largest celebrations in the West, such as Hall (Royal Albert) in the heart of London. I also hope to transform the body of those issues that have been studied to a number of ********ary films equipped with all the statistics, dates, numbers and means of illustrations and put these films in Arabic and other languages ​​of the Islamic world and the number of foreign languages ​​and work on the distribution of those films, ********aries and marketing on satellite channels in the time of accelerated it the media and left fingerprints on the minds of men, and finally I hope to have a body more than one site on the World Wide Web (Internet) in both Arabic and English, and others.

Topics miracle is said to be limited, and that what is being said about miracles is a repetition of older topics?
What is being said about the limited issue of the scientific miracles in the Quran and the Sunnah is incompatible with the description of Prophet peace be upon him for this book as a (never-ending wonders does not create a large number of response) and is incompatible with the fact that the verses of the cosmic in the book of God than a thousand verses explicit addition to the verses of the many approaching implications of openness, and recognizing that these verses that talk about the universe and its components and its phenomena and movements did not come to man, such as informing the scientific direct because all that is left to the discretion of man throughout the ages, and recognizing that it came all in a position to infer the ability of the Great Creator in his creativity to his creation , and his mastery of the created, and the settings of each order of things, this creation and that these verses cosmic are just examples of inference on these issues and can not claim to cover all the knowledge gained in studies of the universe and its components, I say, although we recognize that all but the study of these verses in spite of limited numbers had not been completed with respect to the face of scientific Aajazha except in a few rare. It is also little that has been studied can not be considered complete and final, because significant scientific to those verses cosmic remain widening to remain dominant on the human knowledge and unprecedented in all areas referred to by the more discovered human natural fact for these verses is found in significant verses that contains those This is the truth and inform aspects of the scientific miracles in the Quran and the Sunnah.
What are the most important books on Arabic and English miracle?
Books that dealt with the issue of the scientific miracles in the Qur'aan and Sunnah in Arabic and foreign are many, too numerous to count in such a dialogue can prepare a list of them to be published in a future issue of the number of magazine the scientific miracles in order to be helpful for researchers in that case and Bmketbta for dozens of these books in Arabic , English, French, German, Italian great variation in their contents and the level of performance.

What is the position of Islamic media of the scientific miracles?
Islamic media does not have a turn after the cause of the scientific miracles in the Qur'an and Sunnah, and we hope that the officials pay attention to the importance of the issue, which calls for Islam in the logic of not only raises the sensitivity of others or hurt their feelings.
Have you ever been discussing topics in the scientific miracles with specialists from non-Muslims, and what are the reactions?
I already had numerous discussions with a group of senior professionals in the field of Earth and Space Sciences One of the results of those discussions concern these scientists review this insightful facts that scientific guidance in the book of Allah and the Sunnah of His Prophet peace be upon him, which we require and we hope that in just having access to the Book of Allah and on some words of Holy Messenger enough to convince every sane neutral to accept Islam, or at least recognize the sincerity of this debt because the guidance blessing of God Almighty bless them to whom He will of His slaves, and we only author in this area I would like to emphasize what registered by the intelligence agencies and information International: Islam is the most growing religion in the world today The future of Islam and will grant victory to God of this religion us or Bgerna And Allah Almighty says:} The Ttoloa replaces a people other than you then do not be like you {, and please do not deny the honor of reporting about God and His Messenger, which is honor not honor patch on smth.

Source ..

Site of the world body of scientific miracles in the Quran and Sunnah






 
من مواضيعي في المنتدى

0 وكالة شؤون المسجد النبوي تشارك في دورة الاتصال في حالات الطوارئ بالأردن
0 دعوة 572 مرشحاً لمفاضلة الدبلومات دون الجامعية للمراجعة
0 عامل الناس بأخلاقـك ولا تعاملهم بأخلاقهم
0 غرمه 16 ألف دولار وإيقاف لاعبين آخرين والآسيوي يقرر حرمان العميد من جماهيره
0 أهالي بدر يشكون غياب الخدمات ويطالبون بمرافق حكومية وتعليمية
0 جامعة طيبة تعلن عن أسماء المرشحين لبرنامج التجسير
0 الداخلية القصاص من الحربي قاتل المحمدي بالرياض
0 المجلس المحلي بينبع يبحث خطط تطوير الشاطئ
0 الخارجية تفتح باب القبول على وظائف بند الأجور للسعوديين
0 مدير تعليم المدينة المنورة ينفي شائعة إعفائه من منصبه
0 أسماء الناجحين في المسابقة الوظيفية بهيئة المواصفات والمقاييس
0 موعظة من الشيخ العثيمين رحمه الله حول أهمية التدير في علوم القرآن الكريم
0 فرص عمل جديدة واستيعاب 10 ملايين راكب سنويًا بمطار المدينة المنورة الجديد New jobs an
0 قناة الثقافية تنقل حفل افتتاح مهرجان الجنادرية على الهواء مباشرة
0 الأرصاد غبار وسماء غائمة بالمدينة
0 اعتماد الخطة التشغيلية الخاصة بموسم الحج لأدلاء المدينة

آخر تعديل سعودعبدالغني يوم 06-06-2012 في 08:45 AM.
  رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه للموضوع: الإعجاز العلمي لغة الدعوة في عصر العلم Scientific miracle of the language of the call
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جديد الإعجاز العلمي باللغة التركية New scientific miracles in the Turkish language سعودعبدالغني الإعجاز العلمي 5 10-26-2011 06:12 PM
جديد الإعجاز العلمي باللغة الكردية New scientific miracles in the Kurdish language سعودعبدالغني الإعجاز العلمي 5 10-26-2011 06:11 PM
جديد الإعجاز العلمي باللغة اليونانية New scientific miracles in the Greek language سعودعبدالغني الإعجاز العلمي 3 10-08-2010 04:33 AM
الإعجاز العلمي باللغة التركية Scientific Miracles in the Turkish language سعودعبدالغني الإعجاز العلمي 2 10-07-2010 04:58 AM
الإعجاز العلمي للأطفال Scientific miracle of children سعودعبدالغني مكتبة أطفال طيبة الخاصة 2 10-07-2010 04:04 AM


الساعة الآن 02:59 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
°¦|°• مصرح من وزارة الثقافة والإعلام°¦|°•
اختصار الروابط
..::.. رســمـ كــمـ للتصميمـ ..::..