للتسجيل اضغط هـنـا

 

 

.:: الوصول السريع لأقسام الموقع ::.
الرئيسية نقاشات موسوعة المرأه القصص والروايات مركز التحميل
معرض الصور الرياضة مكتبة البرامج التوبيكات الجوال
الألعاب الإلكترونية إسلامي سر سعادتي

العاب الفلاش 

رحلة وترحال المسجد النبوي الشريف

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
تعليم المدينة يناقش الاستعدادات لاختبارات الفصل الدراسي الأول لهاذا للعام 1439هـ
بقلم : سعودعبدالغني
قريبا قريبا
تابعونا عبر تويتر

 
العودة   منتديات أحباب طيبة > الأقسام التعليمية > طلاب - طالبات - اختبارات - نماذج - أسئلة
التعليمات قائمة الأعضاء التقويم مواضيع لا ردود لها اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-28-2008, 10:36 AM   رقم المشاركة : 1
][شخصيــاَت هــامــة ][
 
الصورة الرمزية رضا جعفر









معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى : رضا جعفر is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 1794545
  الحالة : رضا جعفر غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 




 

افتراضي الدروس الخصوصية إساءة واستنزاف


ظاهرة الدروس الخصوصية، وأبعادها السيئة على التعليم، و ازدهارها في المجتمع يعد مؤشرا على تراجع قيمة التعليم ليصبح غاية، وقيمة للوجاهة الاجتماعية فقط، ودليلا على ضعف الإدارة التعليمية، لأن رواد هذه المهنة هم من منسوبي التعليم ذاته، وتساءل في آخر مقاله عمن يقع عليه اللوم في انتشار هذه الظاهرة، وأكد على أهمية التحرك بسرعة لعلاجها حتى لا يدركها تضخم الأسعار وتصبح عبئا كبيرا على الأسر المتوسطة والفقيرة.
و بعض المعلمين يقومون بوضع ملخصات للمواد التي يقومون بتدريسها، ويوزعونها على المكتبات، ويعتمد الطلبة كثيرا عليها في الدراسة والاستذكار ودخول الاختبارات، وأن هناك استغلالا من أصحاب المكتبات والخدمات الطلابية للإقبال عليها برفع الأسعار حيث تصل قيمة الملخص الواحد إلى 50 ريالا!
والحقيقة أن الحديث عن الدروس الخصوصية يفتح جرحا غائرا في جسد المجتمع ينزف طيلة الأعوام الدراسية، يزداد نزفه مع اقتراب مواعيد الاختبارات، وقلما توجد أسرة لا تستعين بالدروس الخصوصية، عندما تلاحظ ضعف مستوى أبنائها وتدني تحصيلهم، وحاجتهم إلى جرعات تقوية من هذه الدروس، ويتساوى في ذلك من يلحقون أبناءهم بالمدارس الخاصة أو مدارس التعليم العام، وهناك شعور لدى معظم الطلبة والطالبات أن أي نقص في مستوى الفهم والإدراك من جانبهم، أو أي قصور من الهيئة التعليمية في إيصال المعلومة إلى أذهانهم، أو نتيجة تكرار الغياب، واللامبالاة، والانشغال عن الدراسة بالإنترنت، ومشاهدة القنوات التلفزيونية، أو حتى التسكع في الشوارع إلى ساعة متأخرة من الليل، أن ذلك كله ستعوضه الدروس الخصوصية. ومع الغفلة واستمرار اللهو يفاجأون عند اقتراب مواعيد الاختبارات، بالأزمة في المعلمين، نتيجة زيادة الطلب عليهم، رغم ركضهم في الشوارع وبين البيوت بأعصاب مشدودة، وأعينهم على ساعاتهم لتغطية أكبر عدد ممكن من الطلبة!
ومن ثم فلا ينبغي إغفال الحديث عن التأثير السلبي للدروس الخصوصية في العملية التعليمية، من حيث إن معظم من يعطون هذه الدروس هم من معلمي المدارس الحكومية والأهلية، الذين ينشغلون بها إلى ساعة متأخرة من الليل، تصل إلى الثالثة لدى بعضهم، في مواسم الاختبارات ثم يذهبون إلى مدارسهم مشتتة أفكارهم، ومنهكة قواهم، لا يستطيعون أداء الحد الأدنى من واجباتهم!
ومع أن الدروس الخصوصية ممنوعة رسميا، كما نسمع، وأن النظام التعليمي لا يسمح، لا للمدرسين ولا للطلبة بها، إلا أن هذا الأمر، أي تعاطي الدروس الخصوصية، قد غدا قاعدة معترفا بها من الكل، فإعلانات هذه الدروس تملأ المراكز التجارية والمكتبات، ومحال الخدمات الطلابية، وحتى أعمدة الكهرباء وأمام إشارات المرور!..، ومديرو المدارس يعرفون أن مدرسيهم يمارسون هذا العمل، ربما لطلاب مدارسهم ذاتها، ووزارة التربية والتعليم على رأس الكل تعلم ذلك، ومع هذا كله فلم يسبق أن رأينا تنبيها أو تحذيرا منها بصدده، رغم سهولة المتابعة، وسهولة اصطياد بعض المخالفين، من واقع عناوينهم وأرقام هواتفهم المنشورة في كل مكان!
وقد حدثني بعض المواطنين عن تجربتهم في هذا المجال، ومنها أن بعض المدرسين يشترط معرفة العنوان ورؤية المنزل أولا، فإذا رآه، واشتم من حجمه وشكله رائحة الغنى، يبالغ في طلب المقابل الذي يصل إلى خمسة آلاف ريال للمادة الواحدة في المرحلة الجامعية، وأقل من هذا قليلا للمادة في المراحل الأخرى، يشترطون دفع نصفها مقدما، مع عدم قبول الشيكات، كما يحرصون على عدم إضاعة أي دقيقة، عندما يشترطون أن يكون الباب مفتوحا عندما يحضرون والطالب جاهز في انتظارهم!
والمشكلة الأخرى التي تواجه الأسر هي عدم معرفتهم ما إذا كان المدرس متخصصا في تدريس المواد المطلوبة أم لا؟! إذ لا توجد لديهم وسيلة للتأكد من ذلك غير الأخذ بكلام المدرس ذاته، الذي تعرفوا عليه من واقع الإعلانات المنتشرة في المنافذ المتنوعة!
وأما المعضلة الكأداء فهي أن الطلبة قد وجدوا في الملخصات ما يخلصهم من عناء هضم المنهج، خاصة أن غاية قصدهم هي النجاح في الاختبار وليس التحصيل، كما وجد المدرسون فيها، أي الملخصات، وسيلة أخرى للاستغلال والكسب، بدليل تعميمها على مراكز البيع والخدمات الطلابية، وهم لا يرون في ذلك بأسا، طالما أن المدارس تقر استخدام هذه الملخصات في مدارسها، ويوحي المعلمون الطلبة بالاعتماد عليها!
والحديث يطول عن هذه المشكلة، لو تركنا العنان للقلم، وأبعادها لا تقتصر على الناحية المادية، رغم إسهامها في استنزاف مدخرات الأسر، فلو افترضنا "بتحفظ" أن ثلث الطلبة يأخذون دروسا خصوصية، أي ما يقدر بمليون و700 ألف طالب وطالبة، وأن متوسط ما يدفع عن الطالب أثناء السنة (بفصليها) هو أربعة آلاف ريال فقط، فإن مجموع ما تستنزفه الدروس من الأسر لا يقل عن ستة مليارات ريال، وهو مبلغ كبير بكل المقاييس، يتم اقتطاعه من ميزانيات نفقات الأسر!
وأكتفي، بدلا من الاسترسال في شرح الهموم التي لا تنتهي، أن أطرح شيئا من المقترحات التي يمكن أن تسهم في معالجة المشكلة، أو على الأقل الحد من تأثيراتها السلبية، إذا كان ثمة جدية لمعالجتها:
1 ـ يجب إجراء بحوث ميدانية تهدف إلى التعرف على حجم الظاهرة، وأسبابها، وتأثيرها السلبي في التعليم، ومقدار ما تستنزفه من أموال، وتوثيق ما تخرج به البحوث تمهيدا لبدء إجراءات للقضاء عليها.
2 ـ وجوب التذكير، بين وقت وآخر، بعدم نظامية الدروس الخصوصية، وأنها ممنوعة على الطرفين، المعطي والمتلقي، والتأكيد على المدرسين والمدرسات في التعليم بمراحله ومرجعياته كافة بعدم ممارسة ذلك.
3 ـ تتبع الإعلانات التي تنشر عنها، وأخذ عينات منها واستدعاء المعلنين، والتحقيق معهم، والاكتفاء في المرة الأولى بأخذ تعهدات عليهم بالامتناع عن ذلك، ومن السهولة بمكان أن تقوم مديريات التعليم بهذه المهمة.
4 ـ منع إعداد الملخصات، ومنع الاستعانة بها في المدارس، وكذلك منع ترويجها وبيعها، اكتفاء بالمناهج المعتمدة من الوزارة.
5 ـ أخذ التعهد على من يتم التعاقد معهم للتدريس من غير المواطنين، ومن يتم تعيينهم من المواطنين، بعدم ممارسة الدروس الخصوصية، تحت طائلة المساءلة والعقاب.







 
من مواضيعي في المنتدى

0 شاعرة بلا حظ 1
0 التويجري عرّاب أضخم بورصة في الشرق الأوسط
0 إنشاء وزارة للتموين علاج شاف لغلاء المعيشة
0 وسائط النقل هل ينجح أحد
0 كيف تجعلين طفل العامين يحب القراءة
0 الهجرة ودرس نتعلمه من جديد
0 أطفالنا ومستنقع الرذيلة
0 المياه الفرنسية أغلى من نفط السعودية
0 التوحد
0 أحلام 29
0 السيارات في رمضان
0 نصائح هندي قبل موته
0 أهم المكونات الاستثمارية
0 انخفاض الدولار القياسي
0 فتاة الثمانين
0 الحج علي كل مستطيع Pilgrimage on all Msttia

  رد مع اقتباس
قديم 02-09-2008, 01:29 AM   رقم المشاركة : 2
لحظآتـ طفُولـهـ
 
الصورة الرمزية نانا نايس









معلومات إضافية
  النقاط : 23
  المستوى : نانا نايس is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 502637
  الحالة : نانا نايس غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

♥ Love you more than our love for Sea ♥


 

افتراضي


شكرا والدي العزيز على الموضوع المفيد

ننتظر جديدك المميز







 
من مواضيعي في المنتدى

0 ماشعور الزوجين المتحابين لو افترقا
0 صور منوعه لحبيبتي الصناعيه
0 بضغطة زر تعرف ان جهازك مخترق او لا
0 اشحن جوالك بدون كهرباء وقت الضرورة
0 روعة الـنسـيان
0 هدية كل متصفح صامت بلا رد
0 لو خيروك تتعشى مع أحد من الاعضاء تختار
0 درس خصوصي في الحب
0 غرف نوم اطفال
0 صفحات ممزقة
0 يقتل ابنته وهي تقول بابا السكينه تعورني
0 قد نكابر أحيانا مثل الجبل ولكن
0 كم بسمه تخلف من وراها الف دمعه
0 الف مبروك لاغلى البنات مراقبتنا الهدى
0 الفـراشة الف مبروك الالفية الثالثه
0 كلمات وجمل متفرقة

  رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه للموضوع: الدروس الخصوصية إساءة واستنزاف
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طرق إزالة البقع عن الملابس وردة المدينة تجارب منزليه 2 02-25-2009 05:00 PM
تجارة الدروس الخصوصية .. البداية لتدهور التعليم رضا جعفر طلاب - طالبات - اختبارات - نماذج - أسئلة 8 01-24-2008 04:56 AM
أبتكري لنومك جواً من الخصوصية أنين الصمت مشاكل أسرية وحلول 8 09-25-2007 08:45 AM


الساعة الآن 02:56 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
°¦|°• مصرح من وزارة الثقافة والإعلام°¦|°•
اختصار الروابط
..::.. رســمـ كــمـ للتصميمـ ..::..