للتسجيل اضغط هـنـا

 

 

.:: الوصول السريع لأقسام الموقع ::.
الرئيسية نقاشات موسوعة المرأه القصص والروايات مركز التحميل
معرض الصور الرياضة مكتبة البرامج التوبيكات الجوال
الألعاب الإلكترونية إسلامي سر سعادتي

العاب الفلاش 

رحلة وترحال المسجد النبوي الشريف

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا خطبة الجمعة 30/ 08 /1438 هـ الموافق 26/ 05 /2017 م من المسجد النبوي الشريف
بقلم : سعودعبدالغني
قريبا قريبا
تابعونا عبر تويتر

 
العودة   منتديات أحباب طيبة > الأقسام العامة Public Forums > القسم العام General Section > فضفضة وتجارب شخصية
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم مواضيع لا ردود لها اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-03-2017, 04:25 PM   رقم المشاركة : 1
سعودعبدالغني
مؤسس ومدير عام المنتدى
 
الصورة الرمزية سعودعبدالغني









معلومات إضافية
  النقاط : 81
  المستوى : سعودعبدالغني تم تعطيل التقييم
  الجنس :
  عدد الزيارات : 24031776
  الحالة : سعودعبدالغني غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

هذا المُنتدى للجَمِيع فشرفونا بتواجدكم


 

افتراضي السينما السعودية انطلقت من الأحواش ودمرتها أفلام السبعينات




بدأت داخل "أرامكو" وانتشرت في 4 مدن شهيرة


السينما السعودية.. انطلقت من الأحواش ودمرتها "أفلام السبعينات"




الأربعاء - 07 شعبان 1438 - 03 مايو 2017 - 12:03 صباحا ً

32
13248





نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



القاهرة (مصر)


[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]





قبل نصف قرن لم يكن السؤال مطروحًا، ولا السجال بشأنه متداولًا، فقد كانت دور السينما في شوارع الرياض الرئيسية، مثلها في ذلك مثل القاهرة وبيروت، وغيرها من العواصم العربية.
وحتى سبعينيات القرن الماضي، ظلت السينما حالة اعتيادية داخل المملكة، يدعمها بعض رجال الأعمال، ويغلب على كثير منها الطابع التسجيلي، كتلك التي قدمها المخرج عبدالله المحيسن.
أما الجمهور فكان يقبل على مشاهدتها باهتمام في "الأحواش" المخصصة لعرض الأفلام، وأغلبها كانت بالأندية الرياضية.
بينما تنوعت معروضات الشاشات الكبيرة، حينئذ، بين الأفلام التوثيقية التقليدية، إضافة إلى الأفلام المصرية، وأفلام "الأكشن" الآسيوية، ولم يكن أغلبها على مستوى التنافس العالمي، وفقًا لآراء أغلب النقاد الفنيين.
وتحاول "عاجل" في السطور التالية، تقديم عرض سريع لتاريخ السينما في المملكة، وكيف كان شكل الحياة في السعودية عندما كان يتوجه المواطنون لمشاهدة الأفلام في دور السينما، وكيف انتهى بها الحال إلى الحظر.
سينما الأحواش
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]

يعتبر الموظفون الغربيون بشركة كاليفورنيا العربية للزيت القياسي (التي تحول اسمها إلى أرامكو فيما بعد)، هم أول من أدخل دور العرض السينمائية إلى السعودية، حيث نصبوا الشاشات الكبيرة في مجمعاتهم السكنية، خلال فترة الثلاثينيات الميلادية، لمتابعة الأفلام الأمريكية والأوروبية.
ولم يقتصر دور "أرامكو" على إنشاء دور السينما فقط، بل امتد إلى مرحلة الإنتاج، ومن أشهر الأعمال التي أنتجتها "أرامكو" فيلم وثائقي عن تدشين أول بئر بترولي بالمملكة بحضور الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، رحمه الله.
ومن داخل المجمعات السكنية للموظفين الأجانب، انتشرت دور السينما إلى 4 مدن سعودية، هي الرياض وجدة والطائف وأبها، حتى وصل عدد دور العرض في جدة وحدها إلى 30 دارًا، بأسعار تذاكر تتراوح بين 3 إلى 10 ريالات، بحسب عدد الأفلام المشاهدة في كل حفلة.
كما كانت "حارة السينما" -كما يسميها أهل الرياض- في حي المربع، تجمع عددًا كبيرًا من أماكن عرض الأفلام، وسجلت أعلى أرقام للإقبال على "تأجير" آلاتها.
وأنشأ "أبوالسرور بري" أول حوش لعرض الأفلام السينمائية بالمدينة المنورة وكذلك الحال بالنسبة لأبو السعود مخدوم وأحمد غوني وسعيد باوزير بسهولة تامة، خاصة أن عملية تأسيس مثل هذه الدور لم تكن تتطلب رخصة رسمية في ذلك الوقت.
ولم تكن "سينما الأحواش" الناشئة حينئذ كتلك التي نشاهدها حاليًا في "مولات" بعض الدول الخليجية، أو كالشاشات التي تنصبها "كافيهات" المملكة، ليس فقط بحكم البدائية التكنولوجية، ولكن لأن أغلبها كان مفتقرًا للتنظيم والتهيئة اللازمة للمشاهدة والتسويق المناسب.
ويظهر ذلك جليًّا من استعراض الصور النادرة لتجمعات السعوديين الأولى أمام "صناديق" البث الموجهة أمام شاشات العرض، التي اقتصرت على اللونين الأبيض والأسود بطبيعة الحال.
كما اقتصر جمهور "سينما الأحواش" على الرجال فقط في البداية، ثم دخلت "العوائل" كجمهور أساسي في مقاعدها الخلفية، في مراحل لاحقة.
هذه الحالة "غير النظامية" أثّرت بشكل رئيسي على تطور النظرة للفن السابع كـ"صناعة" داخل المملكة، فلم يكن الأمر مطروحًا إلا على سبيل الترفيه، ولم تنتظم العروض في شكل حفلات ثابتة، بخلاف ما جرى في القاهرة وبيروت.
ورغم ذلك فإن بدايات "توطين الإنتاج السينمائي" شقّت طريقها منذ بداية خمسينيات القرن الماضي وحتى نهاية السبعينيات، فظهر أول فيلم محلي عام 1950 و حمل عنوان "الذباب"، من بطولة حسن الغانم، الذي سجل التاريخ اسمه باعتباره أول ممثل سينمائي سعودي.
نقلة نوعية
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]

أما البداية الحقيقية للإنتاج السينمائي السعودي فكانت عام 1966 حيث أنتج فيلم "تأنيب الضمير" للمخرج السعودي سعد الفريح، من بطولة الممثل السعودي حسن دردير.
وتطور مستوى الإنتاج فنيًّا، إلى أن وصل إلى محطة عام 1976، حين قدم المخرج السعودي، عبدالله المحيسن، فيلمه "اغتيال مدينة"، الذي تناول الحرب الأهلية اللبنانية ومدى الضرر الذي ألحقته بمدينة بيروت الجميلة، وحاز حينها على جائزة (نفرتيتي) لأفضل فيلم قصير، ليعرض في مهرجان القاهرة السينمائي عام 1977.
إلا أن هذا التطور، واجه عقبة خطيرة، تسببت في تعطل مسيرته بل وإنهاء وجود دور السينما في المملكة بأكملها.
فقد انتشرت بعض الأفلام، التي كانت سببًا في توجيه اتهامات لقطاع السينما بأكمله، بأنه يروج لمخالفات شرعية وثقافات انحلالية لا تتوافق مع نظام الدولة، ولا تناسب قيم مجتمعها، وهو ما كان سببًا رئيسيًّا في البدء التدريجي لإغلاق دور السينما، حتى انتهى وجودها بشكل تام في حقبة الثمانينات.
وبالرغم من إنهاء وجود دور العرض، إلا أن فن السينما في حد ذاته، لم يغب بشكل نهائي عن السعودية، حيث ظل الممنوع مرغوبًا لدى قطاعات معتبر بالمجتمع، ترنو إلى ما هو جديد وحديث، لا ما هو إباحي وانحلالي بالضرورة.
ومن هنا سجلت الذاكرة السعودية انتشار سينما "الجلسات الخاصة" داخل المنازل للأقارب والأصدقاء، على مدى أكثر من 20 عامًا، حتى انتقلت "ثقافة الأفلام" إلى مرحلة "التوطين".
بصمة المحيسن

[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]

وفي إطار محاولة الإبقاء على آخر رقم للسينما بالسعودية، قام الفنان السعودي سعد خضر في حقبة الثمانينات، ببطولة فيلم روائي طويل، مدته ساعتان ونصف، بعنوان "موعد مع المجهول" (1980)، تلاه فيلم "الإسلام جسر المستقبل" في عام 1982، والذي يصور فيه عبدالله المحيسن المراحل التاريخية للقضايا العربية والإسلامية بداية من هجمات التتار والمغول، مرورًا بالاستعمار الإنجليزي والفرنسي، وتسلل اليهود إلى المنطقة العربية، وانتهاءً ببروز القوتين العظيمتين في العالم، حيث يجسِّد الفيلم المعاناة العربية والإسلامية بشكل مؤثر.
وبالرغم من أن فيلم المحيسن أثبت لكثيرين أن فن السينما قد يكون ذراعًا قوية لنشر الوعي بالقضايا العربية والإسلامية وتقوية الوازع الديني، إلا أنه لم يكن كافيا لإقناع كثيرين بعودة دور السينما.
وشارك المحيسن بفيلمه التاريخي في مهرجان القاهرة السادس، ونال الجائزة الذهبية، ما يشير إلى ما يمثله هذا الاسم من قيمة كبيرة في تأسيس أول سينما سعودية بمستوى تنافسي، وهو ما توجه عام 1991 بفيلم "الصدمة"، الذي قدم فيه رؤيته الخاصة عما حدث في عام 1990 من غزو للكويت، ومن ثم تحريرها في حرب الخليج الثانية والأثر الذي أحدثته هذه الأزمة على المنطقة.
الإنتاج السعودي
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]
ثم بدأ عهد جديد بالألفية الثانية، انتشر فيه المبتعثون ببلاد الدنيا، وتخصص عدد منهم في فروع الإنتاج الفني المختلفة، فتصاعد الإنتاج السينمائي السعودي إلى عدد 5 أفلام فأكثر في العام الواحد، وبات من الجائز القول بأن هناك صناعة سعودية واعدة في مجال السينما.
ويمكن اعتبار هذه الحقبة، الممتدة إلى حاضر المملكة، العصر الذهبي للإنتاج السينمائي الوطني كمًّا وكيفًا.
فقد وصل إجمال عدد الأفلام السعودية في الفترة (من 1975 حتى 2012) إلى 255 فيلمًا، أغلبها في الـ16 عامًا الماضية، وحصل المخرجون والممثلون السعوديون على عشرات الجوائز في المهرجانات السينمائية، العربية والدولية، عن أعمال أشهرها فيلم "حرمة"، الذي حصل على الجائزة الذهبية لمهرجان بيروت السينمائي لعام 2013، وهو ذات العام الذي أعلنت فيه أكاديمية العلوم والفنون الأمريكية ترشيح "وجدة" ضمن 71 عملًا مرشّحًا لجائزة أوسكار العالمية، كأول فيلم سعودي، وفي أغسطس 2016 تم اختيار الفيلم الكوميدي الرومنسي "بركة يقابل بركة" لتمثيل المملكة في جوائز أوسكار 2017 بفئة أفضل فيلم أجنبي.
شرعية واقعية
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]

ولما فرض الواقع نفسه، وكسر الإنترنت حدود الحواجز الثقافية والجغرافية، أصبح "يوتيوب" في يد كل مواطن، وليس في منزله فقط، وباتت شاشات الفضائيات والكافيهات متاحة للجمهور، وبعضها متخصص في عرض الأفلام، فانتشرت ثقافة السينما من جديد، لكن بمساهمة وطنية هذه المرة.
وبحسب نقاد الفن السابع، فإن الاستناد في رفض عودة دور العرض إلى المملكة بما جرى في سبعينات القرن الماضي لم يعد دقيقًا، خاصة في ظل عدم تشكيل الأفلام لقاعدة سينمائية كتلك التي تتمتع بها اليوم.
كما لم تصل الأعمال الفنية في هذه الحقبة إلى مستوى الاحترافية القائم حاليًا، بل غلب على معظمها الطابع التجاري، ربما بحكم خلفيات الجهات الداعمة (شركات النفط).
واليوم تسكن أفلام السينما جيب كل مواطن، عبر شاشة جواله، لكنها تغيب عن دورها التي كانت في فترة انتشارها الأول بالمملكة، في مفارقة يعتبرها العديد من المراقبين ازدواجية غير مبررة.
وعززت نشأة صناعة الأفلام المحلية من شعور متابع الشأن السعودي لهذه الأزمة، فدور العرض غابت عن ساحة المملكة، لكن أفلام السينما لم تغب يوما عن حياة مواطنيها.
كما كرست قدرة الكثير من مواطني المملكة على السفر هذا الشعور، حتى رصدت الإحصاءات الرسمية إنفاق السعوديين لأكثر من 20 مليار دولار على الترفيه خارج المملكة، لا سيما حضور عروض السينما المميزة.
أفلام بلا سينما
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]

وهكذا تسبب كسر الحظر واقعيا، في تصاعد الجدل بشأن إعادة دور السينما مرة أخرى، ورغم أنها لم تعد فعليا، إلا أن الداعين لعودتها نجحوا في كسب شوط عريض في هذا الشأن، بعدما تم تنظيم عروض ومهرجانات سينمائية بالمملكة، يتخللها أفلام سعودية.
وشهدت جدة أول مهرجان سينمائي محلي بالمملكة عام 2006 حمل مسمى "مهرجان جدة للأفلام"، بإشراف المخرج ممدوح سالم، وسجله المراقبون كأبرز حدث ثقافي على الساحة العربية.
كما استضافت جدة، في عام 2010، مهرجان الأفلام الآسيوية بمشاركة 28 فيلمًا روائيًّا طويلًا، وتسجيليًّا قصيرًا، ووثائقيًّا متوسط الطول من 13 دولة.
وبالرغم من ذلك، لا تزال قضية عودة دور السينما، تواجه جدلًا واسعًا، في ظل تمسك المعارضين لها، بفكرة أنها ستمثل بابًا لانتشار المفاسد الأخلاقية، وهو ما يقف حائلا قوية أمام عودتها.
وربما يفسر ذلك أيضًا حالة الجدل حول "مخاوف المفاسد" بين السينمائيين السعوديين أنفسهم، وهو ما عبر عنه المخرج ممدوح سالم بقوله إنها قائمة على "ترسبات سينما الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي"، والتي اعترف بأنها عرضت الغث والثمين، ما دفع كثيرًا من علماء المملكة للوقوف منها موقف التحريم.
لكن سالم يرى أن مهمته، وزملائه من السينمائيين هو هدم هذا الحاجز، "لأن ما ندعو له هو في إطار السينما المنضبطة" حسب تعبيره.
السينما قادمة
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]

وبهذا المضمون جاء تصريح رئيس هيئة الترفيه، أحمد الخطيب، الذي أكد فيه أن "السينما قادمة". مشددًا على أن موقف هيئة الترفيه واضح من أي تجاوزات أو مخالفات. مشيرًا إلى رفض أكثر من 150 فعالية، قدمتها شركات عاملة في مجال الترفيه؛ لتعارضها مع نهج الهيئة القائم على احترام تعاليم الدين الإسلامي.
"عاجل" من جانبها، أجرت تصويتًا عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" طرحت فيه سؤال على قرائها مفاده "هل تؤيد فكرة السماح بفتح دور للسينما في السعودية؟".
وجاءت النتائج في صالح عودة السينما بشكل ملحوظ، حيث أيد 51% من المشاركين في التصويت الذين بلغوا 162 ألفا، عودة السينما بشكل تام، بينما عارضها بشكل تام أيضا قرابة 36% من المشاركين، فيما أيدها ولكن بضوابط شرعية قرابة 9%، وأخيرًا جاء في آخر القائمة 4% من المشاركين أبدوا عدم اهتمامهم بالقضية بأسرها.
خلاصة المشهد أن السينما حاضرة بالفعل، فيما تدور السجالات حول "آلية عرضها وتنظيمها" انطلاقًا من شبح تجربة السبعينيات، أما المجتمع فتشير الإحصاءات إلى أنه قد حسم أمره بالإقبال على الفن السابع، عبر الإنترنت، ودور السينما خارج المملكة، لكنه ينتظر وفاقًا يحسم هذا الجدل داخلها، ما يوفر على أبنائها مليارات الدولارات وآلاف من فرص العمل.

[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]









 
من مواضيعي في المنتدى

0 من أئمة المسجد النبوي الشريف عبد الرحمن بن محمد الكناني Of the imams of the Prophet's
0 انطلاق مسابقة حفظ القرآن لموظفي الإدارات بالمدينة Quran Competition for the city's de
0 مسؤولون ورجال أعمال في زواج الحمادي
0 تماس كهربائي يحرق مخبزًا بالمدينة
0 فيصل بن سلمان يرعى توقيع اتفاقية إنشاء 30 وحدة سكنية بينبع
0 المياه الزرقاء
0 المدينة المنورة بين طه حسين ومحمد كامل الخُجا
0 فتح مسار دراسي للاستغراب في قسم الاستشراق بجامعة طيبة
0 المعتقل السعودي يصل المدينة برفقة زوجته وأطفاله
0 تنفيذ حكم القتل قصاصًا في قاتل القحطاني
0 اتهام وزير سابق بتزوير صك أرض بالمدينة بـ 100 مليون
0 الغباني يستقبلون زوار المدينة والمسجد النبوي بالزمزم المبخر والقـهوة المبـهرة
0 الهيئة الملكية بينبع تكرم طلابها المتفوقين في مدارس ينبع الصناعية
0 أهالي المدينة يطالبون بسرعة إنجاز مشروع تقاطع السلام
0 قصيدة ياديار الأنصار Iadiar supporters
0 أنباء عن هروب زوجة الأسد إلى روسيا بعد تفجير دمشق

آخر تعديل سعودعبدالغني يوم 05-03-2017 في 04:29 PM.
  رد مع اقتباس
قديم 05-05-2017, 01:42 PM   رقم المشاركة : 2
أبو فيصل

][ إدارة الموقع ][

 
الصورة الرمزية أبو فيصل








معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى : أبو فيصل is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 374832
  الحالة : أبو فيصل غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 

شكرا لكم لقبولي بينكم


 

افتراضي رد: السينما السعودية انطلقت من الأحواش ودمرتها أفلام السبعينات


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاستاذ سعود عبدالغني
يعطيكم العافية
وشكراً لكم






 
من مواضيعي في المنتدى

0 نوادر وطرائف منقول
0 سجل التواصل لشهر ذو القعدة 1430هـ
0 معلومات ما عمرك ركزت فيها What information age in which focused
0 قصيدة عن المرأة
0 مكرر
0 أم العيال لا تزال نائمة
0 رمضان كريم
0 كيف هانت على بعض الرجال نسائهم How to Hunt some of the men of their women
0 وصف الرسول صلى الله عليه وسلم Description of the Prophet
0 اسعد الله مسائكم جميعاً بالخيرات والبركات
0 إذا تم كسر بيضة
0 اللهم أغث أهل غزة
0 أي من هذه تريد Any of these you want to
0 عشر نجمات تضيئ بها حياتك
0 راجل داسته عربية
0 متى تكون إنسان رائع

  رد مع اقتباس
قديم 05-05-2017, 05:04 PM   رقم المشاركة : 3
سعودعبدالغني
مؤسس ومدير عام المنتدى
 
الصورة الرمزية سعودعبدالغني









معلومات إضافية
  النقاط : 81
  المستوى : سعودعبدالغني تم تعطيل التقييم
  الجنس :
  عدد الزيارات : 24031776
  الحالة : سعودعبدالغني غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

هذا المُنتدى للجَمِيع فشرفونا بتواجدكم


 

افتراضي رد: السينما السعودية انطلقت من الأحواش ودمرتها أفلام السبعينات


أخي الفاضل أ.أبو فيصل
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شرفني مروركم وأسعدتني ردودكم على موضوعي
.. تقبل خالص إحترامي وتقديري.






 
من مواضيعي في المنتدى

0 سارة وسلوى تحيكان الوطنية باستعادة هواية الجدّات
0 الحافز المادى يعد الافضل لحث البدين على فقدان الوزن
0 أقدم موظف بالخطوط السعودية الشيخ فاروق أسعد طرابزوني
0 5 أسباب رئيسية وراء قبول الحوثي تنفيذ قرار مجلس الأمن
0 500 كشاف في مهرجان الأشبال بالمدينة المنورة
0 الخطوط السعودية تستقبل طلبات الالتحاق بـ رواد المستقبل
0 الأمير محمد بن نايف والأمير خالد بن سعود على رأس مستقبلي جثة الشهيد القحطاني
0 فيصل بن تركي أين دعم أعضاء الشرف للنصر
0 فتح باب القبول للمعيدين بمعهد الإدارة
0 الخارجية تحدد مواعيد المقابلة الشخصية لوظيفة ملحق سكرتير النسائية
0 رونالدينيو يستفز أحبابه في برشلونة بحركة غير مفهومة
0 3 مراهقين ينهالون على عامل مطعم بالضرب في المدينة
0 وزارة الثقافة و الإعلام تنظم دورات لإعلاميات المدينة ومنسقات الإعلام بالمدارس
0 غرائب وعجائب Strange Things and wonders
0 وصول أول دفعة من الأسمنت المستورد والتوزيع غدا
0 سمنة الأم تؤثر على قلب جنينها

  رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه للموضوع: السينما السعودية انطلقت من الأحواش ودمرتها أفلام السبعينات
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
توقعات بعودة دور السينما إلى المملكة قريبًا سعودعبدالغني أخبار متفرقة من هنا وهناك 2 04-25-2016 11:18 AM
وفاة ملك الشر في افلام السينما غسان مطر سعودعبدالغني أخبار متفرقة من هنا وهناك 2 02-17-2015 01:10 PM
من طيبة الطيبة انطلقت أعظم حضارة بشرية تحمل أعظم رسالة سماوية سعودعبدالغني المدينة عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2013 م 2 03-15-2013 07:34 PM
ماذا فعل الشيخ محمد حسان امام السينما ابو دنيا الدمياطى محاضرات ودروس 1 12-24-2011 03:32 PM
السينما في المدينة المنورة Cinema in Medina سعودعبدالغني إبداعات المدينة وفنونها وأدابها 4 05-12-2009 02:44 PM


الساعة الآن 09:49 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
°¦|°• مصرح من وزارة الثقافة والإعلام°¦|°•
اختصار الروابط
..::.. رســمـ كــمـ للتصميمـ ..::..