للتسجيل اضغط هـنـا

 

 

.:: الوصول السريع لأقسام الموقع ::.
الرئيسية نقاشات موسوعة المرأه القصص والروايات مركز التحميل
معرض الصور الرياضة مكتبة البرامج التوبيكات الجوال
الألعاب الإلكترونية إسلامي سر سعادتي

العاب الفلاش 

رحلة وترحال المسجد النبوي الشريف

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا سفير المملكة لدي اليمن انسحاب الحوثيين من الحديدة وتعز وتحرير آلاف الأسرى
بقلم : سعودعبدالغني
قريبا قريبا
تابعونا عبر تويتر

 
العودة   منتديات أحباب طيبة > الأقسام العامة Public Forums > الموسوعة الإسلامية Islamic > الدين والحياة
التعليمات قائمة الأعضاء التقويم مواضيع لا ردود لها اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-17-2008, 01:30 AM   رقم المشاركة : 1
][شخصيــاَت هــامــة ][







معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى : مجد الغد is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 235031
  الحالة : مجد الغد غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 




 

افتراضي نساء عالمات في الأندلس



بقلم:
سلمى الكزبري

قد لا يعرف كثيرون أن المرأة العربية المسلمة في الأندلس أسهمت في انتشار العلم وتألق الحضارة إبان العصر الذهبي للحكم الأموي فيها بفضل نبوغها في الفقه والبلاغة والتعليم.

إن ما شاع عن دور المرأة في ذلك المجتمع إبان تلك الحقبة الطويلة من الزمن، وما ذكرته كتب التاريخ قد ركز على موهبتها الشعرية، وعن ذكائها وظرفها بصورة خاصة. واليوم أود التحدث عن النساء العالمات اللواتي أتت على ذكرهن وآثرهن الحميد في الأندلس أمهات كتب الأدب والتاريخ العربية، وبعض الكتب الصادرة في إسبانيا في هذا القرن العشرين بأقلام باحثين ومؤرخين مرموقين.

جميع المصادر التي لدينا تؤكد أنه كان للمرأة العربية الأندلسية دور مميز في ازدهار الثقافة وتطور المجتمع، ولا ريب في أن ظهور مواهب تلك النساء، من شاعرات ومدرسات وعالمات يعود لسببين رئيسيين أولهما البيئة الأندلسية المتطورة والسمحة التي وجدن فيها، وثانيهما الاستقرار السياسي والنهضة التي شملت حواضر الأندلس الكبيرة كقرطبة وإشبيلية وبلنسية وغرناطة وسرقسطة ورندة وحتى مختلف أرجاء الأندلس منذ القرن الثامن الميلادي، وحتى القرن الثالث عشر منه. تلك البحبوحة العامة في العيش، وذلك الاستقرار الأمني الطويل المدى، إلى جانب التطور الاجتماعي المذهل الذي حافظ على الديانة الإسلامية متمسكاً بجوهرها من غير أي تزمت وأي غلو كان السبب الذي حفز الناس إلى الأخذ بالعلم، والاهتمام بنشره، والعناية الفائقة بالفنون على أنواعها، وانشاء المدارس والمكتبات العامة والخاصة واستقطاب العلماء والشعراء والفنانين من الشرق، أي من البلاد العربية كالحجاز والعراق وبلاد الشام. والدليل على ما أقول بما يخص النساء العالمات هو أن علية القوم في الأندلس استقدموا من الشرق بعض النساء العالمات لكي يدرسن أبناءهم وبناتهم اللغة والفقه والأدب العروض.

من تلك العالمات ذكرت لنا كتب التاريخ العربي الأندلسي (وهي كثيرة ومعروفة ومتوافرة كنفح الطيب في غصن الأندلس الرطيب والأغاني للأصفهاني، والعقد الفريد لأحمد بن محمد بن عبدربه وغيرها كثير) اسم عالمة مرموقة حجازية المنبت اسمها "عابدة المدينة" (نسبة إلى المدينة المنورة) التي درست الفقه والبلاغة في قرطبة، وعاشت فيها قادمة من الحجاز، وقد اشتهرت بالفصاحة والفقه إذ كانت تروي عن أنس بن مالك الصحابي، كانت عابدة من الجواري المدنيات اللواتي كان الأمراء والوجهاء يحضرونهن من الحجاز بعد تأدية فريضة الحج، ولقد حظين في الأندلس بمكانة سامية حسدتهن عليها الحرائر لتفوقهن في العلم والفقه والحديث والأدب. ولقد تزوج "عابدة" بشر بن حبيب الأندلسي وزرق منها كل أولاده. أما الإماء اللواتي كن ينجبن للامراء ولداً فكن يصبحن زوجات لهم مكرمات.

كما اشتهرت في قرطبة العالمة "إشراق" التي دُعيت إلى الأندلس وأقامت فيها وعلمت أبناءها وبناتها محفوفة بكل تكريم، و"إشراق" عرفت برواية الشعر وتفسيره فقال عنها المؤرخ سليمان بن نجاح: "أخذت عنها علم العروض، وقرأت عليها "النوادر" لأبي علي القالي، و"الكامل" للمبرد".


إن من واجب الباحث في هذا الموضوع أن يشير إلى واقع تاريخي مهم هو أن الفاتحين الأول للأندلس الذين استوطنوا فيها من عرب وبرابرة كانوا رجالاً فقط، بلا نساء في بداية الفتح وانهم اختلطوا بالعرق الإسباني بسرعة لأن الإسلام يجيز للرجل تعدد الزوجات، وعندما استقر الحكم العربي في الأندلس أخذ الأمراء نساءً عربيات، وإماً من الشرق حباً منهم بتقليد ما كانت تفاخر به قصور الخلفاء العباسيين في بغداد، حيث كان للإماء فيها دور كبير في تنشيط الفنون وانتشار الأدب والشعر . يقول الأديب والمؤرخ الأستاذ أحمد أمين في كتابه "ظهر الإسلام" : "إن الخطة التي وضعها حكام الأندلس الأمويون كانت تهدف إلى نقل ما كانت تفاخر به قصور الخلفاء في الشرق، ولا سيما العباسيين حيث كان للإماء فيها دور كبير في ازدهار الفنون والعلوم" فهنالك في بغداد، كان يُشترط في الإماء اللواتي يشترونهن التمكن من اللغة وإجادة العزف والغناء، وقول الشعر إلى جانب الجمال، ولكن الفارق كان كبيراً بين معاملة العباسيين للإماء اللواتي كن يتدربن في بغداد ثقافياً وفنياً خاصا، ويصبحن بعد ذلك محظيات أو وصيفات، أو زوجات للأمراء والنبلاء، وبين الإسبانيات اللواتي تزوجهن أمراء الأندلس ووجهاؤها فأسلمن وتعلمن اللغة العربية التي عمت شبه الجزيرة الأيبرية على مدى بضعة قرون، وأنجبن جيلاً عربياً أندلسياً مطعماً بالعرق الإسباني جمع بين حرارة الشرق وجاذبيته وجمال الغرب ورقته.

عندما نعود إلى الأجيال اللاحقة من النساء الأندلسيات اللواتي جئن خليطا لعرقين قرناً في إثر قرن، ذا صفات متميزة من الجمال الخُلقي والخلقي نقف على نبوغ عدد كبير من النساء فنذكر "لبنة" العالمة في اللغة وفي الرياضيات التي احتضنها قصر الحكم الثاني يوم كانت جامعة قرطبة في عهده أعظم جامعة عربية لتدريس الرياضيات والفلسفة والطب والفلك والكيمياء والفقه والأدب، واول جامعة علمية في القارة الأوربية كلها.

كما نبغت آنذاك الشاعرة القصصية "رضية" التي أطلق عليها معاصروها لقب: "الكوكب الساطع"، ولقد قامت برحلة إلى الشرق العربي بعد وفاة الحكم الثاني، ولقيت في عواصمه استقبالاً عظيماً وتكريماً بالغاً.

أما "عائشة بنت أحمد القرطبية" فلقد أحاطها الخليفة عبدالرحمن الثالث الملقب بالناصر بكل احترام واعترف بسمو مكانتها العلمية إذ كانت تملك مكتبة خاصة بها مؤلفة من أندر المخطوطات التي نقلت جزءاً كبيراً منها بخطها.

ومن اللواتي ذكرهن لنا التاريخ بالتمجيد "صفية بنت عبدالله" الكاتبة التي تفرغت لنقل المخطوطات، واشتهرت ببراعتها في جودة الخط وجماله، وفي الإنشاء.

وعندما انتقلت الخلافة من الحكم الثاني إلى ابنه هشام تسلمت أمانة السر في بلاطه امرأة تدعي "نظام" وهي التي كانت حسبما ذكرت لنا المصادر العربية والإسبانية، متفوقة في تدوين الوثائق السياسية والإدارية، بخط جميل، على أسس نهج علمي برعت به، فحافظت على مركزها المرموق في البلاط حيث أحيطت بما تستحق من تقدير وإكرام.



يتبع

منتدي التاريخ
Women scientists in Andalusia


-------------------------------------------------- ------------------------------


By:
Salma Kuzbari

Many may not know that Arab Muslim women in Andalusia, contributed to the spread of science and the brilliance of civilization during the Golden Age of the Umayyad rule, thanks Nbogha in the literature and rhetoric and education.

What is commonly on the role of women in society during that long period of time, and said history books had focused on the poetic talent, and intelligence and its merits, in particular. Today I would like to talk about women scientists who came on and reminded them Atherhn Hamid al-Andalus mothers literature and Arab history, and some books published in Spain in the twentieth century the pens of eminent scholars and historians.

All sources have confirmed that women had the Arab Andalusian distinguished role in the flourishing of culture and the evolution of society, There is no doubt that the emergence of talents such women, poets, teachers, scientists due to two prime factors of Andalusian art and tolerant that they found it, and second, political stability and the Renaissance, which included capitals large Kcrdobp Andalusia, Seville, Valencia, Granada and Zaragoza and Randa and even different parts of Andalusia since the eighth century AD, and until the thirteenth century it. The public to live in comfort, in the long-term security and stability, as well as social evolution Hafiz stunning on the Islamic religion adheres substance without any exaggeration the rigidity of any reason that motivate people to take science, and interest in publishing, great attention to the arts of all kinds, and the construction of schools and public libraries, private and recruitment of scientists, poets and artists from the East, from the Arab countries Kalhijaz, Iraq and the Levant. The evidence for what I say with regard to women scientists is that the elite in Andalusia were brought from the Middle some women scientists to their sons and daughters studying language and literature, jurisprudence and offers.

Of those scientists told us the history books the Arab-Andalusian (which many well-known and available Knfh good branch in Andalusia Alrtaib and songs to Esfahani, Farid Ahmed Bin Mohammed Bin Abed Rabbo and many others) the name of a prominent scientist Hejazi descent called "Abida city" (relative to Medina), which studied jurisprudence and rhetoric in Cordoba, and lived where coming from the Hijaz, was famous for eloquence and doctrine, as she told of the Companion Anas ibn Malik, the worshiper of the slain civil servants who were princes and dignitaries Ihoudrunhn from Hijaz after the Hajj pilgrimage, and I have won the place in Andalusia Semitic Hsdthn by Silks for Tvogahn in science and jurisprudence and modern literature. The married "Abida" Bishr ibn al-Habib Andalusian and glaucoma, including all of his children. The slaves who were childless princes, and the boys so keep them to become wives Makramat.

Cordoba is also well known scientist in the "Sunshine", which was invited to Spain and established the learned sons and daughters is fraught with all honor, and "Sunshine" I knew poetry and narrative interpretation of it, said Suleiman Bin success: "I took them aware of offers, and read by the" anecdotes "to Abu Ali Frier , and "full" for the file. "


It is the duty of a researcher in this subject that indicates an important historical fact is that the first conquerors of Andalusia who settled Arabs and Berbers were only men, no women at the beginning of the opening and they were mixed race, the Spanish quickly because Islam allows polygamy for men, and when settled in the Arab rule Andalusia Arab women take the princes, or from the east of them love the tradition of what was boasted by lack of the Abbasid caliphs in Baghdad, where the slaves had a major role in stimulating proliferation of the arts and literature and poetry. Says writer and historian Ahmed Amin in his book "Islam emerged": "The plan developed by the rulers of Andalusia Umayyads was to transfer what was boasted by lack of successors in the East, particularly the Abbasids to the slaves, where he was a big role in the flowering of the arts and science," there is in Baghdad, it was required in the slaves who Eshetrunhn grasp of the language proficiency and playing and singing, and telling the hair as well as beauty, but the difference was significant between the treatment of the Abbasids to the slaves who were in training in Baghdad, cultural and artistic attention, and then become concubines or bridesmaids, or wives of princes and nobles, and the Spaniards who married princes of Andalusia and they became Muslim notables and learned the Arabic language, which dominated the Iberian peninsula over the past few centuries, have given birth to a generation Arab Andalusia restaurant Spanish race combining heat of the Middle and charm and beauty of the West and the paper.

When we return to later generations of women who came Alondsiyat interracial mix of centuries in the following century, a distinguished qualities of moral beauty and moral stand on the genius of a large number of women Venzkr "brick" a scientist at the Language and Mathematics, hosted by the Government House II on the University of Cordoba in his greatest Arab League to teach mathematics, philosophy, medicine, astronomy, chemistry, jurisprudence and literature, and the first scientific university in the European continent as a whole.

The poet then Nbgt stories "Satisfactory", which called Masroha title: "Planet Shining", and has had a trip to the Arab Middle East after the death of al-Hakam II, and has been in Awasamh received a great honor and concern.

The "Aisha bint Ahmed Córdoban" has been shrouded in the third Caliph Abdul Rahman, alias Banazar respectfully acknowledged HH scientific stature, as they own their own library composed of the rarest manuscripts that have been transferred much of quotes.

And reminded them who we date idealization "Safiya bint Abdullah," the writer who turned their attention to the transfer of manuscripts, known for artistry in the quality of line and beauty, and in construction.

When I moved from the rule of succession to his son Hisham II took over the secretariat in Balata, a woman called "system", which was, according to our sources, Arabic, Spanish, superior in the codification of political and administrative ********s, beautiful calligraphy, on the basis of a scientific approach mastered it, maintaining its prominent position in the court where she was as worthy of appreciation and generosity.



Follow

Kymco







 
من مواضيعي في المنتدى

0 تفريج الكربات
0 كلمات جميله تستحق التعليق
0 سورة يوسف لطائف قانونية قواعد ومبادئ للتحقيق في الجرائم
0 الشهامة تورث الذكر الجميل
0 قصة جميلة وهادفه انصح كل اعضاء المنتدى يقرونهاا
0 قبل قراءة الرسالة نذكركم ان
0 أصحمه الملك الحكيم المؤمن
0 ثبت علميا ان الغضب
0 يا ابن الإسلام
0 عذرا سلفاً على الإطالة
0 لماذا لاتصلي
0 اخر الابحاث في الكمون
0 اكتشاف مذهل العلماء يكتشفون الأمواج العميقة
0 لا يذل أحدكم نفسه
0 الأحداث التي وقعت بالمدينة المنورة Events that took place in Medina
0 والله اجمل قصة قرأتها في حياتي رجاء اقرؤوها

آخر تعديل سعودعبدالغني يوم 09-15-2009 في 09:58 AM.
  رد مع اقتباس
قديم 01-18-2008, 04:33 PM   رقم المشاركة : 2
 
الصورة الرمزية غاوي حب









معلومات إضافية
  النقاط : 60
  المستوى : غاوي حب will become famous soon enough
  الجنس :
  عدد الزيارات : 4540428
  الحالة : غاوي حب غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 




 

افتراضي


بارك الله فيكِ ونفع بك وشكرا جزيلا على الموضوع القيم

وجزاك الله االف خير







 
من مواضيعي في المنتدى

0 البرتقال للاكل لكن للبعض يختلف الامر
0 كلمات تعينك على الدنيا
0 صور متحركة
0 فتاه مع صاحب المشغل
0 ايطاليا حضاره اوروبيه
0 أعطها العالم Give her the world
0 بشير يرفض التوقيع للاتفاق والهلال يغازل الرهيب بـ 2.5 مليون ريال
0 الاهلاويون يزكون الرئيس الـ 34
0 الاتحاد والهلال مهمة حسم أم فوز بعيد المنال
0 ميسي يبدأ التدريب بالكرة بعد تعافيه من الإصابة
0 إذا شعر الإنسان أن دعاءه لم يستجب فماذا عليه
0 أريكسون يرفض كشف الأوراق ويعلن قائمة الراحلين ويختبر العراقي نشأت أكرم ياسر يطوي صفح
0 أبتسم سامح عش ولكن
0 بسيسي إن لم أحصل على العرض المناسب سأتحول لمشجع في مدرجات الأهلي
0 موسوعه مواقع السيارات
0 قبل ساعات من المواجهة الساخنة بدور الـ 16 من كأس ولي العهد

  رد مع اقتباس
قديم 01-18-2008, 07:34 PM   رقم المشاركة : 4
][شخصيــاَت هــامــة ][
 
الصورة الرمزية الهدى








معلومات إضافية
  النقاط : 20
  المستوى : الهدى is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 814595
  الحالة : الهدى غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته


 

افتراضي


مجد الغد

يعطيكـِ الف عافيه على الموضوع الرائع

واصلي تألقكـ وابداعكـ ..







 
من مواضيعي في المنتدى

0 الموضوع مكرر وسيتم الحذف
0 الله يرحمهم أجمعين
0 معاني تفوق حروفها
0 من القصص الغريبة التي حدثت في عصرنا حقاً إنها عجب
0 ماذا ستكتب على جدار الزمن
0 هل تعلم
0 ترجم بالماوس كل ماتريد من لغات العالم
0 Topics × Topics
0 أباريق شاي خطيره
0 جمجمه بشريه بمائة مليون دولار
0 للرومانسية تكتكه
0 أب سافر الى بلد بعيد تاركا زوجته وأولاده الثلاثة‏
0 صور حادث اخويا
0 إشارات المرور للجنه
0 فايروس خطير موجود في جهازك
0 برنامج يجعل ايقوناتك ترقص على سطح المكتب

  رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 02:07 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
°¦|°• مصرح من وزارة الثقافة والإعلام°¦|°•
اختصار الروابط
..::.. رســمـ كــمـ للتصميمـ ..::..