للتسجيل اضغط هـنـا

 

 

.:: الوصول السريع لأقسام الموقع ::.
الرئيسية نقاشات موسوعة المرأه القصص والروايات مركز التحميل
معرض الصور الرياضة مكتبة البرامج التوبيكات الجوال
الألعاب الإلكترونية إسلامي سر سعادتي

العاب الفلاش 

رحلة وترحال المسجد النبوي الشريف

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا رياح وسحب رعدية على المدينة وأمطار على مكة
بقلم : سعودعبدالغني
قريبا قريبا
تابعونا عبر تويتر

 
العودة   منتديات أحباب طيبة > الأقسام العامة Public Forums > الموسوعة الإسلامية Islamic > الدين والحياة
التعليمات قائمة الأعضاء التقويم مواضيع لا ردود لها اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-2008, 04:46 AM   رقم المشاركة : 1
][شخصيــاَت هــامــة ][







معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى : مجد الغد is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 244114
  الحالة : مجد الغد غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 




 

Smile إغاثة الملهوف


إن تقديم العون والنصرة لمن يحتاج إليها سلوك إسلامي أصيل، وخلق رفيع تقتضيه الأخوة الصادقة، وتدفع إليه المروءة ومكارم الأخلاق. وقد كانت حياة النبي محمد صلى الله عليه وسلم خير مثال يحتذى في كل شيء، ولا سيما إغاثة الملهوف، وتقديم العون لكل من يحتاج إليه، حتى لقد عرف بذلك قبل بعثته صلى الله عليه وسلم، فعند نزول الوحي عليه أول مرة رجع إلى خديجة فأخبرها الخبر ثم قال: "لقد خشيت على نفسي". عندئذ أجابته أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها: كلا والله! ما يخزيك ا لله أبدًا، إنك لتصل الرحم، وتحمل الكلَّ، وتكسب المعدوم، وتقري الضيف، وتعين على نوائب الحق.

هكذا استدلت أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها على حفظ الله له، وعدم تضييعه إياه بصنائع المعروف التي كان يصنعها، وبإغاثة الملهوف؛ فالجزاء من جنس العمل.



وفي الإسلام رأينا كيف أن الإغاثة أصبحت واجبًا ينهض به القادرون، وعملاً من أعمال الخير يتنافس فيه المتنافسون، وأصبح من الحقائق المسلمة عند المسلمين أن: "من كان في حاجة الناس كان الله في حاجته"، كما أخبرهم نبيهم صلى الله عليه وسلم.

بل رأينا رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمر المسلمين بإغاثة الملهوفين، فحين نهاهم عن الجلوس في الطرقات، إلا إذا أعطوا الطريق حقها، بيَّن لهم أن من حق الطريق: إغاثة الملهوف: "وتعينوا الملهوف، وتهدوا الضال".

وعند أحمد من حديث البراء بن عازب رضي الله عنه قال: مرَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوم جلوس في الطريق. قال: "إن كنتم لابد فاعلين فاهدوا السبيل، وردوا السلام، وأغيثوا المظلوم".



وإغاثة الملهوف صدقة من العبد له أجرها وبرها.. فعن أبي موسى رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "على كل مسلم صدقة. قالوا: يا نبي الله! فمن لم يجد؟ قال: يعمل بيده ويتصدق. قالوا: فإن لم يجد؟ قال: يعين ذا الحاجة الملهوف..."الحديث.

إن الذي يطلب العون قد يكون مظلومًا أو عاجزًا أو مكروبًا، وفي كل الأحوال فإن إعانته وقضاء حاجته فيها تفريج لكربته، وفي مقابل ذلك تكفل الله لمن فرج كربة الملهوف أن يفرج عنه كربة من كربات يوم القيامة: "... ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة...".



إن للاعتكاف فضلاً عظيمًا وأجرًا كبيرًا، كيف لا وقد فرَّغ المسلم نفسه لربه، وقطع علائقه بالدنيا، لكنَّ الذي يقضي حوائج الناس أعظم من المعتكف أجرًا: "من مشى في حاجة أخيه كان خيرًا له من اعتكاف عشر سنين".

ولأجل هذا المعنى لما أمر الحسن رضي الله عنه ثابتًا البناني بالمشي في حاجة قال ثابت: إني معتكف. فقال له: يا أعمش! أما تعلم أن مشيك في قضاء حاجة أخيك المسلم خير لك...".

إن إغاثة الملهوف وإجابة المحتاج والسعي في قضاء حوائج الناس لهو دليل على قوة الإيمان وصدق الإخاء. قال عليٌّ:

إن أخاك الحق من كان معك.. .... ..ومن يضر نفسه لينفعك

ومَنْ إذا ريب زمانٍ صدَّعك.. .... ..شتَّت فيك شمله ليجمعك



إن أصحاب النجدة والمروءة لا تسمح لهم نفوسهم بالتأخر أو التردد عند رؤية ذوي الحاجات؛ فيتطوعون بإنجاز وقضاء حوائجهم طلبًا للأجر والثواب من الله تعالى. وانظر إلى الشهم الكريم نبي الله موسى عليه السلام، حين فرَّ هاربًا من بطش فرعون، وقد أصابه الإعياء والتعب، فلما ورد ماء مدين ووجد الناس يسقون، وجد امرأتين قد تنحيتا جانبًا تنتظران أن يفرغ الرجال حتى تسقيا، فلما عرف حاجتهما لم ينتظر منهما طلبًا، بل تقدم بنفسه وسقى لهما: (وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِنْ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمْ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ * فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ)[القصص: 23، 24].وهكذا أصحاب النجدة والمروءة يندفعون دفعا نحو المكرمات ومنها إغاثة الملهوفين وذوي الحاجات.



وأخيرًا فإن إغاثة الملهوف وإعانة المحتاج هي من قبيل شكر الله تعالى على نعمه، وبالشكر تدون النعم، فمن كثرت نعم الله عليه كثرت حوائج الناس إليه، فإن قام بما يجب لله فيها عرضها للدوام والبقاء، وإن لم يقم فيها بما يجب الله عرضها للزوال، نعوذ بالله من زوال نعمه، وتحول عافيته، وصلى الله على سيدنا محمد وآله وجميع صحبه وسلِّم تسليمًا كثيرًا.







 
من مواضيعي في المنتدى

0 سورة يوسف لطائف قانونية قواعد ومبادئ للتحقيق في الجرائم
0 الجِد طريق الوصول
0 الابتداع في الدين
0 لقد عثرت على هذه الورقة
0 من فواحش المحرمات
0 جزر برمودا
0 نساء عالمات في الأندلس
0 من أسباب الارتقاء بالهمم 1
0 أعظم فرصة في حياتك The greatest opportunity in your life
0 الاستئذان الأدب الضائع
0 من معجزات النبي نطق الجماد والحيوان بين يديه Of the miracles of t
0 نقض العهد من صفات الفاسقين
0 الحاسة التي لا تنام
0 تنبيهات وضوابط لقراء السير Alerts and controls
0 كلمات اعجبتني
0 قصة اشهر جاسوسه عربية خدمت الموساد الاسرائيلي موضوع اسبوعي

  رد مع اقتباس
قديم 03-10-2008, 09:42 AM   رقم المشاركة : 2
][عضو برونزي ][







معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى : الطفله المبتسمه is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 4862
  الحالة : الطفله المبتسمه غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 




 

افتراضي


الله يجزاكي الفردوس عزيزتي
ويجعله في موازين حسناتك
الله يرزقنا صدق الاخوة







 
من مواضيعي في المنتدى

0 اعتذار اتمنى تقبلوه

  رد مع اقتباس
قديم 03-10-2008, 07:20 PM   رقم المشاركة : 3
 
الصورة الرمزية غاوي حب









معلومات إضافية
  النقاط : 60
  المستوى : غاوي حب will become famous soon enough
  الجنس :
  عدد الزيارات : 4713961
  الحالة : غاوي حب غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


!..My SmS ..!
 




 

افتراضي


[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]







 
من مواضيعي في المنتدى

0 خطاب هلالي ضد المولد واحتجاج على حكم المباراة
0 حب الرسول صلى الله عليه وسلم Love Messenger
0 خماسية شبابية ترد الدين للحزم وتنقل الليث لنهائي الأبطال
0 صور غريبة ومضحكة في نفس الوقت
0 آخر أزياء بيرشيكا [ Bershka ]
0 إدارة الوحدة تجتمع للمرة السابعة وبوكير يصل غدا
0 شعر بنت طفشانه من المدرسة
0 طريق الاخضر سالك بهدفي ياسر ومالك
0 أسرع 15 سياره في العالم
0 ايهما اغدر البحر ام الانساان
0 بالاك يستبعد العودة الى الدوري الالماني
0 الإدارة الشبابية تحسم احتراف عطيف في البرتغال خلال الـ48 ساعة القادمة
0 الخط الفاصل بين الليل والنهار سبحان الله العظيم
0 مقتطفات طبية مفيدة
0 ماذا عن ابتلاع العلكة
0 سبعة منتخبات حجزت مكانها بالدور الأخير بتصفيات آسيا لكأس العالم 2010

  رد مع اقتباس
قديم 03-12-2008, 05:13 AM   رقم المشاركة : 5
Prince of love
 
الصورة الرمزية TaLaL








معلومات إضافية
  النقاط : 47
  المستوى : TaLaL is on a distinguished road
  الجنس :
  عدد الزيارات : 574416
  الحالة : TaLaL غير متواجد حالياً
 
 

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي
!..My SmS ..!
 

smail ^_^


 

افتراضي


جزاك الله خير

ويعطيكي العافية اختي نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة






 
من مواضيعي في المنتدى

0 القارئ خالد الجليل سورة الأعراف كاملة خاشعة Khaled AL norms full Galilee
0 تلاوة سورة القلم بصوت الشيخ عبدالرحمن السديس Al pen Sheikh Sudais
0 موسوعة توبيكات جديدة توبيكات مزخرفة و زخارف و صور الماسنجر
0 قصة هاروت و ماروت Harut and Marut story
0 اذان و لقاءات و خطبة الجمعة لمؤذنو وائمة المسجد النبوي الشريف قديما
0 أفضل طرق التخسيس بدون نظام غذائي
0 كيف تخدع دماغك
0 كيف تجعل الشخص يحبك في 90 ثانية1
0 قصة الصحابي الذي شاهد المسيح الدجال Companion, who watched the Antichrist
0 26 – ( حرف هـ )
0 قصة الجن Gin story
0 قصة السامري Samaritan story
0 8 – ( حرف د )
0 تقرير رائع عن مبارة اندرتيكر ضد ايدج hell in cell
0 مشاهد و لحظات غضب فيها التاريخ
0 قصة الذبابه وقصة بلعام Story of the fly and the story of Balaam

  رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 08:30 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
°¦|°• مصرح من وزارة الثقافة والإعلام°¦|°•
اختصار الروابط
..::.. رســمـ كــمـ للتصميمـ ..::..